تظاهرة احتجاجية لسائقي الجرارات أمام بلدية أم الفحم

تظاهرة احتجاجية لسائقي الجرارات أمام بلدية أم الفحم
اعتصام سائقي الجرارات بأم الفحم، صباح اليوم

تظاهر سائقو الجرارات في مدينة أم الفحم أمام مبنى البلدية للمرة الثانية خلال الشهرين الأخيرين، صباح اليوم الأحد، وذلك إثر فرض البلدية مبلغ 250 شيكلا مقابل كل نقل للنفايات والأوساخ إلى مكب النفايات في المدينة.

وطالب سائقو الجرارات بلدية أم الفحم بتوفير حل فوري لهذه المشكلة التي تواجههم خاصة وأنه بسبب الدفع يقوم العديد من المواطنين بإلقاء القمامة إلى الشارع.

وأعرب سائقو الجرارات، عن تذمرهم بسبب عدم وجود مكب للنفايات للمواد الصلبة، في السابق، فيما طالبوا بإلغاء فرض الرسوم عليهم مقابل إلقاء الأوساخ في مكب النفايات بأم الفحم. 

تعقيب بلدية أم الفحم

وجاء في تعقيب بلدية أم الفحم فيما يخص مطالب سائقي الجرارات ومكب نفايات البناء ومخلفات التصنيع: "نؤكد أن هذه الرسوم التي تطالب البلدية السائقين بدفعها هي مقابل نقل هذه المخلفات من المحطة الانتقالية في عين الزيتونة إلى مجمع معالجة هذه النفايات في العفولة أو غيرها، حيث تدفع البلدية مبالغ كبيرة تفوق بكثير الرسوم التي يدفعها المواطن، أي أن البلدية تتحمل عبئا ماليا كبيرا مقابل نقل ومعالجة هذه النفايات. ثم إن بلدية أم الفحم مثلها مثل كل البلدات، حيث يدفع المواطن رسوما مقابل إلقاء ومعالجة هذه النفايات في المحطة الانتقالية، لأنها ليست نفايات بيتية أو مخلفات أشجار وخشب، والتي تقوم باستقبالها ومعالجتها البلدية بطبيعة الحال كجزء من خدماتها للمواطن. فهذه على سبيل المثال باقة وكفر قرع والطيبة وغيرها من السلطات المحلية تجبي هذه الرسوم".

 

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة


تظاهرة احتجاجية لسائقي الجرارات أمام بلدية أم الفحم

تظاهرة احتجاجية لسائقي الجرارات أمام بلدية أم الفحم

تظاهرة احتجاجية لسائقي الجرارات أمام بلدية أم الفحم

تظاهرة احتجاجية لسائقي الجرارات أمام بلدية أم الفحم