وفاة شاب من الضفة تعرّض للطعن أمس في تل أبيب

وفاة شاب من الضفة تعرّض للطعن أمس في تل أبيب
(توضيحية)

أقرت الطواقم الطبية وفاة شاب عربي متأثرا بجروحه البالغة صباح اليوم، الخميس، إثر تعرّضه لجريمة طعن في مدينة تل أبيب، أمس الأربعاء.

وذكرت مصادر صحافية أن ضحية جريمة القتل في تل أبيب شاب من سكان الضفة الغربية، تعرض للطعن أمس، كما أن هوية الجاني غير معروفة.

ووفقا لبيان أصدرته الشرطة فإنه "استمرارا للبيان من ليلة أمس، الأربعاء، حول حادثة طعن على خلفية إجرامية، التي وقعت في شارع ‘موشيه ديان’ في مدينة تل أبيب، والتي أسفرت عن إصابة الرجل بإصابات صعبة، نقل على إثرها إلى مستشفى ‘تل هشومير’ لتلقي العلاج، للأسف الشديد تم إقرار وفاة الرجل في وقت لاحق في المستشفى. التحقيق مستمر". 

وكان الشاب (30 عاما) قد تعرض للطعن في تل أبيب، ووصفت إصابته بالبالغة. وتم نقله إلى المستشفى وهو بحالة حرجة، وفق مصادر طبية، وعليه علامات طعن.

واستُدعيت الشرطة إلى المكان وشرعت بفتح تحقيق لفحص ملابسات الجريمة، علما أن خلفية الحادث على ما يبدو جنائية، وفقا لادعاء الشرطة.

 

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص