المخابرات العراقية تعلن إلقاء القبض على خليفة البغدادي في "داعش"

المخابرات العراقية تعلن إلقاء القبض على خليفة البغدادي في "داعش"
عبد الناصر قرداش

أعلن جهاز المخابرات العراقية، مساء اليوم، الأربعاء، عن إلقاء القبض على خليفة زعيم تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) الإرهابي، أبو بكر البغدادي.

وقالت المخابرات العراقية إنها ألقت القبض على المدعو عبد الناصر قرداش، الذي وصفته بأنه "المرشح الأبرز لخلافة أبو بكر البغدادي". وأضاف البيان، أن "ذلك جاء وفقا لمعلومات استخبارية دقيقة" دون الكشف عن مكان الاعتقال.

وقال جهاز المخابرات في بيان مقتضب، إنه "تم اليوم إلقاء القبض على الإرهابي المدعو عبد الناصر قرداش، المرشح لخلافة المجرم (أبو بكر) البغدادي زعيم تنظيم ‘داعش‘ في العراق وسورية".

وكان البغدادي قتل في عملية إنزال جوي أمريكية في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي في ريف محافظة إدلب شمالي سورية. ولاحقًا عين التنظيم أبو إبراهيم الهاشمي القرشي قائدًا له خلفًا للبغدادي. وعادة ما يستخدم تنظيم "داعش" أسماء مستعارة لقادته وعناصره لحمايتهم من عمليات الملاحقة والاعتقال.

ويتزامن إعلان اعتقال المرشح لخلافة البغدادي في تنظيم "داعش" مع تصاعد وتيرة هجمات مسلحين يشتبه بأنهم من التنظيم، لا سيما في المنطقة بين كركوك وصلاح الدين (شمالي العراق) وديالى (شرقي العراق)، المعروفة باسم "مثلث الموت".

وأعلن العراق عام 2017 تحقيق النصر على "داعش" باستعادة كامل أراضيه، التي كانت تقدر بنحو ثلث مساحة البلاد اجتاحها التنظيم صيف 2014.

إلا أن التنظيم الإرهابي لا يزال يحتفظ بخلايا نائمة في مناطق واسعة بالعراق ويشن هجمات بين فترات متباينة. وتشير التقارير الاستخباراتية إلى أنه يقاتل في صفوف تنظيم "داعش" في العراق، بين 2500 و3000 مقاتل.

وشهدت الأيام الأخيرة سلسلة من الهجمات العنيفة التي نفذها التنظيم واستهدف من خلالها قواعد عسكرية تابعة للجيش العراقي ولمليشيات تابعة لقوات "الحشد الشعبي"، في محافظة صلاح الدين العراقية.