الصحة الإسرائيلية: 53 إصابة جديدة بكورونا وثلاث حالات شفاء

الصحة الإسرائيلية: 53 إصابة جديدة بكورونا وثلاث حالات شفاء
شواطئ تل أبيب، في أعقاب تخفيف القيود، 20 أيار/ مايو (أ ب)

أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية، مساء اليوم، الأحد، عن تسجيل 53 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال الساعات الـ24 الماضية، فيما اقتصرت حالات الشفاء الجديدة على ثلاث حالات، ما يؤكد تواصل الارتفاع بالإصابات الجديد بـ"كوفيد 19".

وأظهرت المعطيات الصادرة عن وزارة الصحة، أن حصيلة الإصابات الإجمالية وصلت إلى 17071، من بينها 285 حالة وفاة. وبيّنت المعطيات ارتفاع الإصابات النشطة إلى 1994 حالة، من بينها 44 بحالة متوسطة، و33 بحالة خطيرة، تم وصل 30 منهم بجهاز التنفس الاصطناعي.

وانخفضت الحالات الخطيرة التي تحتاج لتنفس اصطناعي خلال الساعات الـ24 الماضية بنسبة 9.1%، كما أن عدد الوفيات من جراء "كوفيد 19" ظل مستقرًا عند الرقم 285، إذ لم يتم تسجيل أية حالة وفاة لليوم الثاني على التوالي.

ووفقًا للبيانات الرسمية، فإن مجمل المتعافين من الفيروس بلغ 14792 مصابًا، إذا اقتصرت حالات التعافي التي تم تسجيلها خلال الساعات الـ24 الأخيرة، على ثلاث حالات.

وأشارت الوزارة إلى أن 114 مريضًا من بينهم الحالات المتوسطة والخطيرة يتلقون العلاج بالمستشفيات، فيما يتلقى 1880 مريضًا العلاج في المنازل والفنادق التي أعدت لهذا الغرض.

وأوضحت الوزارة أن عدد الفحوصات التي أجريت أمس، السبت، للكشف عن الإصابات بفيروس كورونا، بلغت 1012 فحوصات، فيما ارتفعت اليوم (حتى الساعة السابعة والنصف مساءً) إلى 2874 فحوصات.

من جانبه، أعلن وزير الصحة الإسرائيلي، يولي إدلشتاين، في مؤتمر صحافي عقده قبيل إصدار وزارته الحصيلة المسائية اليومية حول مستجدات كورونا، أنه لن يتم تغيير القواعد المتعلقة بإجراءات العزل، وقال إنه سيتم العمل على زيادة عدد الفحوصات اليومية للكشف عن الإصابات بكورونا.

وأشار إدلشتاين في المؤتمر الصحافي الذي عقد في أعقاب زيادة وتيرة انتشار الفيروس في المؤسسات التعليمية، إلى أنه "حتى هذه اللحظة، أجرينا فحوصات عينية في مناطق موضعية في القدس في محيط المدارس".

وأضاف "بدءًا من هذه اللحظة، سنجري الفحوصات لكل من تظهر عليه الأعراض ومن لا تظهر عليه الأعراض، ليس فقط في المدارس، وجميع الأشخاص الذين لم تظهر عليهم الأعراض وخالطوا مصابين بكورونا سيتم فحصهم".

ولفت إدلشتاين إلى أن "القلق نابع من ارتفاع في نسبة الإصابات على الرغم من عدد الفحوصات القليلة التي أجريت خلال الفترة الماضية"، فيما دعا إدلشتاين المواطنين إلى "الالتزام بالتعليمات خصوصا المحافظة على التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامة الواقية والحرص على النظافة الشخصية".

وفي وقت سابق اليوم، أوضح إدلشتاين أن وزارته مستعدة لإجراء 15 ألف فحص إضافي لتشخيص كورونا، وذلك خلال جلسة للحكومة الإسرائيلية، عقدت في وقت سابق، اليوم. وقال إدلشتاين إن "معرفة الأعداد الحقيقية للإصابات ممكن إذا ما تعاون الجمهور مع السلطات".

بدوره، أشار رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، إلى انه طرأ خلال الأيام الأخيرة ارتفاع على نسبة الإصابات، إلى جانب التراخي بتطبيق التعليمات الصحية والانضباط. وأضاف نتنياهو أن المعطيات "ليست واضحة بعد ولا يمكن الجزم أن الاتجاه الوبائي قد تغير"، وأكد أنه سيتم فحص البيانات وتغيير التدابير الاحترازية إذا اقتضى الأمر.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"