الصحة الفلسطينية: وفاة بكورونا في عناتا ترفع الحصيلة إلى 47

الصحة الفلسطينية: وفاة بكورونا في عناتا ترفع الحصيلة إلى 47
فرض إجراءات كورونا في الخليل (أ ب أ)

توفي شخص (54 عاما)، متأثرا بإصابته بفيروس كورونا المستجد، بحسب ما أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، اليوم الثلاثاء، ما يرفع حصيلة الوفيات في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967 إلى 47.

وذكرت وزارة الصحة في بيان صدر عنها أن المتوفى من بلدة عناتا شمال القدس وكان يُعالج في مستشفى هوغو تشافيز بترمسعيا.

وفي وقت سابق اليوم، أعلنت الوزارة، عن وفاة رضيع (12 يوما) من بلدة يطا في محافظة الخليل، متأثرا بإصابته بفيروس كورونا.

وأظهرت البيانات الرسمية تسجيل 293 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، و59 حالة تعاف، خلال الـ24 ساعة الأخيرة.

وحول الحالة الصحية للمصابين، بيّنت المعطيات أن 18 مصابا يتلقون العلاج في غرف العناية المكثفة، بينهم 6 موصولون بأجهزة التنفس الاصطناعي.

ولفتت الوزارة إلى أنه تم إجراء 3150 فحصًا لعينات مشتبه بإصابتها.

وبلغ إجمالي الإصابات 7 آلاف و734، بينها 47 وفاة، وألف و317 حالة تعاف، ووصل عدد الحالات النشطة 6372، بما يشمل الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس المحتلة.

على صعيد متصل، قالت الوزارة إنه تم توفير كافة المواد اللازمة لإجراء فحوصات كورونا في مختبرات الوزارة بمحافظتي بيت لحم والخليل، وأشارت إلى أن المختبرات ستعود في هاتين المحافظتين للعمل بكامل طاقتها.

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ