الاحتلال يعتقل أربعة فلسطينيين بزعم التخطيط لعملية تفجيرية قرب نابلس

الاحتلال يعتقل أربعة فلسطينيين بزعم التخطيط لعملية تفجيرية قرب نابلس
مواجهات مع قوات الاحتلال قرب نابلس (أرشيفية - أ ب أ)

اعتقل جيش الاحتلال الإسرائيلي، أربعة فلسطينيين قرب مدينة نابلس في الضفة الغربية المحتلة، بزعم التخطيط لعملية تفجيرية، بحسب ما زعم الجيش في بيان صدر عنه مساء اليوم، الأربعاء.

وادعى الجيش في بيانه أن الفلسطينيين الأربعة اعتقلوا بالقرب من المقر العسكري لما يعرف بلواء نابلس التابع لجيش الاحتلال الإسرائيلي أو "لواء هشومرون".

صورة أوردها جيش الاحتلال الإسرائيلي

وزعم الجيش أنه "عثر بحوزة الشبان الفلسطينيين على زجاجات حارقة والمتفجرات ذاتية الصنع يشتبه بأنها كانت ستستخدم لشن هجوم".

وذكر الجيش أن تم نقل الشبان الفلسطينيين للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية، دون مزيد من التوضيحات.

يشار إلى أن سلطات الاحتلال الإسرائيلية، اعتقلت 2330 فلسطينيا، خلال النصف الأول من العام 2020، بينهم 304 أطفال، و70 سيدة، وفق ما جاء في بيان مشترك صدرت عن مؤسسات تعنى بقضايا الأسرى وحقوق الإنسان، وهي: هيئة شؤون الأسرى (رسمية) ونادي الأسير الفلسطيني، ومؤسسة الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان، ومركز وادي حلوة – سلوان.

وتشن سلطات الاحتلال الإسرائيلي، حملات اعتقال شبه يومية في مناطق الضفة الغربية بما فيها شرقي القدس؛ لكنها عادة ما تفرج عن بعض المعتقلين بعد إخضاعهم للتحقيق، وتحيل البعض الآخر للمحاكمة.

وأوضح البيان، أن عدد المعتقلين في السجون الإسرائيلية الإجمالي، بلغ مع نهاية حزيران/ يونيو الماضي 4700 معتقل، منهم 41 سيدة، و160 طفلا، ووصل عدد المعتقلين الإداريين (دون تهمة) إلى نحو 365.

وقالت المؤسسات، إن العام 2020 شهد "تزايدا بتعرض المعتقلين للتعذيب".

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ