عاملون اجتماعيون يتظاهرون في مفرق الجميجمة غرب سخنين

عاملون اجتماعيون يتظاهرون في مفرق الجميجمة غرب سخنين
عاملات وعاملون اجتماعيون بتظاهرون قرب سخنين، اليوم

تظاهر عدد من العاملات الاجتماعيات والعاملين الاجتماعيين على مفرق الجميجمة، غرب مدينة سخنين، صباح اليوم الاثنين، مطالبين بتوفير الأمن والأمان وتحسين ظروف عملهم، في ظل جائحة كورونا.

واندرجت هذه التظاهرة الاحتجاجية ضمن سلسلة النشاطات النضالية يخوضها العاملون الاجتماعيون في البلاد، وانطلقت التظاهرة بمشاركة واسعة من العاملين الاجتماعيين في منطقة البطوف، وإلى جانبهم عدد من رؤساء السلطات المحلية ونواب عن القائمة المشتركة.

ورفعت خلال الوقفة الاحتجاجية شعارات مختلفة، وردد المشاركون هتافات منددة بسياسة الحكومة المجحفة بحق العاملين والعاملات الاجتماعيات، وأخرى مطالبة بحقوقهم ومطالبهم.

وجاءت التظاهرة في البطوف، تزامنا مع إضراب العاملات والعاملين الاجتماعيين منذ أسبوعين، إذ تظاهر المئات منهم في عدد من مفارق الشوارع الرئيسة في البلاد، وذلك احتجاجا على ظروف عملهم.

ومن بين مطالب العاملات والعاملين الاجتماعيين، زيادة الرواتب، والحماية من أعمال العنف الآخذة بالازدياد والتي تنتهك بحقهم من قبل عدد من المراجعين في أقسام الخدمات الاجتماعية بالسلطات المحلية، وتخفيف ضغط العمل والملفات التي يعالجها كل عاملة وعامل اجتماعي.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص


عاملون اجتماعيون يتظاهرون في مفرق الجميجمة غرب سخنين

عاملون اجتماعيون يتظاهرون في مفرق الجميجمة غرب سخنين