غزة: اعتقال فلسطيني بادعاء تجاوز الشريط الأمني

غزة: اعتقال فلسطيني بادعاء تجاوز الشريط الأمني
شواطئ كيبوتس "زيكيم"

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، بعد ظهر اليوم، الأربعاء، شابا فلسطينيًا بالقرب على شواطئ كيبوتس "زيكيم" شمالي قطاع غزة.، بادعاء أنه تسلل عبر الشريط الحدودي للمنطقة الشمالية من القطاع المحاصر.

وذكر جيش الاحتلال في بيان له أن الشاب لم يكن مسلحًا، إذ جرى نقله إلى التحقيق لدى جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك).

وزعمت قوات الاحتلال في وقت سابق،  قبل ظهر اليوم، أن شابين فلسطينيين نجحا اليوم في التسلل من منطقة قريبة من معبر كارني شرق قطاع غزة عبر السياج الأمني، وإحراق معدات هندسية تعمل في المنطقة على إقامة العائق الأرضي المضاد للأنفاق.

وقصفت مدافع الاحتلال الإسرائيلي، ظهر اليوم الأربعاء، موقعين قرب حي الزيتون شرق مدينة غزة، وقالت وسائل إعلام فلسطينية إن القصف استهدف نقطتين للمقاومة.

وأشارت تقارير إسرائيلية إلى إن القصف جاء ردًا على "محاولات التسلل لإحراق جرافات وآليات إسرائيلية"، في حين لم يعلن عن وقوع إصابات أو خسائر بشرية.

كما زعم جيش الاحتلال الإسرائيلي، صباح أمس الثلاثاء، عن اعتقال ثلاثة فلسطينيين زعم أنهم تسللوا من قطاع غزة إلى الأراض الإسرائيلية، بعد حملة تفتيش واسعة قامت بها قوات الأمن الإسرائيلية في أعقاب العثور على آثار تشير إلى تسلل الشبان. 

وأغلقت قوات الأمن الإسرائيلي عددًا من الشوارع في جنوب البلاد ونشرت الحواجز أمنية لساعات، حتى أعلنت أمس عن "زوال الخطر وعودة الحياة إلى طبيعتها" بعد اعتقال الشبان الثلاثة الذي تسللوا عبر الشريط الحدودي العازل مع قطاع غزة. 

ويأتي القصف الإسرائيلي، اليوم، رغم الهدوء النسبي الذي يشهده قطاع غزة، وذلك قبل يومين من انطلاق مسيرة العودة الكبرى حيث سيتوجه عشرات الآلاف إلى الشريط الحدودي العازل في قطاع غزة، كذلك من المقرر أن يقام ذات النشاط في الضفة الغربية ولبنان وسورية.

يشار إلى أن 4 شبان فلسطينيين نجحوا قبل أيام في القيام بعملية تسلل، شرق مخيم البريج وسط القطاع، إلى عشرات الأمتار وإحراق آلية هندسية تعمل على إقامة العائق الأرضي في محاولة للكشف عن أنفاق المقاومة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018