روسيا تعلن إسقاط أهداف جوية مجهولة فوق قاعدة حميميم

روسيا تعلن إسقاط أهداف جوية مجهولة فوق قاعدة حميميم
من أجواء قاعدة حميميم (فيسبوك)

أعلن  متحدث عسكري روسي، مساء اليوم الثلاثاء، أن الدفاعات الجوية الروسية المنتشرة في محيط قاعدة حميميم في اللاذقية بسورية، أسقطت أهدافًا جوية مجهولة، فيما وردت أنباء عن استهداف طائرات مسيرة مجهولة المصدر لقاعدة حميميم، وسط سماع دوي انفجارات في ريف المحافظة.

وأوضح ممثل عن قاعدة حميميم بأنه، مع حلول الظلام، رصدت وسائل مراقبة المجال الجوي التابعة للقاعدة الروسية على بعد من المطار "أهدافا جوية صغيرة الحجم مجهولة الهوية".

وأضاف أن جميع الأهداف جرى تدميرها بنيران المضادات الجوية التابعة للقاعدة الروسية، مشيرا إلى أن الحادث لم يخلف إصابات أو إلحاق أضرار بالقاعدة التي "تعمل على النحو المقرر".

وتعرضت القاعدة العسكرية، حميميم، لهجوم بطائرات مفخخة دون طيار، أوائل آذار/ مارس الماضي. حيث أفادت تقارير من سورية، آنذاك، بتعرض القاعدة التي تقع على الساحل السوري لهجوم يُعتقد أنه نفذ بطائرات من دون طيار.

وكان هجوم مشابه ضرب المطار في كانون الثاني/ يناير الماضي، ما أدى إلى تدمير عدد من الطائرات الحربية الروسية.

ويذكر أنه وصلت دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة "سو - 57" إلى القاعدة الروسية الجوية في "حميميم" شباط/ فبراير الماضي.

وتعد حميميم، القاعدة العسكرية الأساسية التي تستخدمها روسيا في شن غارات جوية دعمًا لحليفها الأسد، والتي أدت إلى استعادة قوات النظام السيطرة على كثير من المناطق، في الوقت الذي أوقعت فيه مئات القتلى المدنيين، الأمر الذي نفته السلطات الروسية في أكثر من مناسبة.