إصابات واعتقالات بمواجهات مع الاحتلال بالنبي صالح والخليل

 إصابات واعتقالات بمواجهات مع الاحتلال بالنبي صالح والخليل

أصيب عدة فلسطينيين بجراح متفاوتة وصفت جراح أحدهم بالخطيرة، وذلك جراء مواجهات اندلعت صباح اليوم الأربعاء، مع جيش الاحتلال الإسرائيلي في بلدة النبي صالح وبلدة بيت أمر شمال الخليل.

واختطفت قوات الاحتلال شابا بعد إطلاق النار عليه واصابته بجروح حرجة خلال المواجهات المندلعة في قرية النبي صالح، فيما اقتحم عناصر من الوحدات الخاصة مخيم الامعري جنوب رام الله

كما أصيب شاب برصاصة مغلفة بالمطاط في قدمه صباح اليوم، خلال المواجهات المندلعة في بلدة بيت ريما شمال غربي رام الله، فيما اعتقلت قوات الاحتلال الشاب عدلي فرح الريماوي بعد اقتحام منزله.

واعتقل جنود الاحتلال  طفلا بعد أن أصابوه بجراح بالغة خلال مواجهات بقرية بيت ريما، في وقت شنت فيه القوات فجرا حملة اعتقالات ومداهمات طالت عشرات المنازل، تخللها مواجهات.

وأفاد مواطنون بأن إصابة الطفل بالغة جراء إطلاق الرصاص عليه بشكل مباشر، موضحا أنها جاءت عقب مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال وذلك بعد اقتحامها للقرية صباح اليوم.

وصباح اليوم اعتقلت قوات الاحتلال، مواطنين اثنين من بلدة بيت أمر شمال الخليل، فيما أصابت آخرين بالغاز المدمع خلال مواجهات ليلية.

وداهمت قوات الاحتلال بلدة بيت أمر واعتقلت الأسير المحرر سائد عماد محمد الصليبي "22 عاما"، ومحسن محمد محسن زعاقيق (17 عاما).

وأفاد شهود عيان بوقوع مواجهات بين جنود الاحتلال والشبان في البلدة، حيث أطلق الجنود الأعيرة المطاطية وقنابل الصوت والغاز، مما أدى إلى إصابة عدد من المواطنين بحالات اختناق عولجوا ميدانيا.

كما سحبت قوات الاحتلال على معبري بيت لحم وترقوميا، تصاريح عمل من عدد من عمال بيت أمر من عائلة صبارنة التي ينتمي إليها الشهيد رامي صبارنة الذي قضى برصاص الاحتلال في البلدة القديمة من مدينة الخليل السبت الماضي، والذي ما زال جثمانه محتجزا لدى سلطات الاحتلال.

في الخليل، نفذت قوّات الاحتلال فجرا عمليات تفتيش واسعة في منازل أسرى محررين بالمدينة.

وأفاد مواطنون باقتحام القوّات عددا من منازل الأسرى محررين، عرف منهم: الشيخ فوزي الخطيب، أنس زغير، رائد عاشور، هاشم أبو تركي، ومنزليْ عبد الله وحاتم الجنيدي.

وتخلل عمليات التفتيش تخللها تخريب في محتويات المنازل، في وقت تواصل فيه قوّات الاحتلال حملتها منذ عدّة أيام، والتي طالت اقتحام عشرات المنازل في أنحاء المحافظة.

إلى ذلك، اقتحمت قوات كبيرة من جيش الاحتلال بلدة بيت ريما شمال غربي رام الله، ورافقتها طائرة استطلاع حامت في أجواء المنطقة، فاندلعت مواجهات عنيفة بين الشبان وقوات الاحتلال.

كما اقتحمت قوات الاحتلال منزل الشاب عدلي الريماوي واعتقلته، كما اقتحمت منزل عوض جبر الريماوي، وعاثت قوات الاحتلال تخريباً وتدميرا بالمنزلين اللذين اقتحمتهما.

وأغلقت قوات الاحتلال الشوارع الداخلية في البلدة وتلك التي تربطها مع القرى والبلدات القريبة، عبر نصب الحواجز الطيارة، واندلعت مواجهات عنيفة، أمطر خلالها الشبان قوات الاحتلال بالحجارة، وحاصروهم بأكثر من مكان في البلدة.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


 إصابات واعتقالات بمواجهات مع الاحتلال بالنبي صالح والخليل