بيع النافذة التي أطلقت منها رصاصة لتغتال كنيدي

بيع النافذة التي أطلقت منها رصاصة لتغتال كنيدي

بيعت نافذة، يقال إن لي هارفي اوزوالد، أطلق منها النار على الرئيس الأميركي جون كنيدي في 1963 في دالاس، في مزاد علني على شبكة الانترنت بأكثر من ثلاثة ملايين دولار، كما ذكر موقع Ebay على الانترنت.


 


ففي نهاية المزاد الرقم 188، فاز مستخدم للانترنت من هولندا بالنافذة، بسعر بلغ بالضبط 3 ملايين و100 ألف و501 دولار، كما افادت صفحة هذا الموقع التجاري في كاليفورنيا مساء أول من أمس امس.


 


وتؤكد مواصفات النافذة، التي يتحرك مصراعاها صعودا ونزولا، انها كانت مثبتة في الطابق السادس في بناية بدالاس، في ولاية تكساس جنوب الولايات المتحدة، ومنها انطلقت الرصاصات التي اودت بحياة الرئيس كنيدي في 22 نوفمبر (تشرين الثاني) 1963. وأكد الموقع أن هذه النافذة وإطارها قد بقيا في حوزة مالكي البناية الذين أعاروها الى متحف بقيت فيه 10 سنوات.


 


ويقدم موقع Ebay مع هذا المزاد «كتيبا مجلدا يتضمن كافة الوثائق والعقود الرسمية، التي تؤكد اصالة النافذة واطارها». وجاء في الكتيب، الذي احتوى على كثير من الصور للنافذة، «لا تفوتوا هذه الفرصة لامتلاك قطعة من التاريخ».


 


 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018