قائد شرطة الجنوب يقرر إنهاء خدمة ضابط تسبب في مصرع مواطنة

قائد شرطة الجنوب  يقرر إنهاء خدمة ضابط تسبب في مصرع مواطنة



قرر قائد شرطة الجنوب، وهو المفتش العام المقبل للشرطة، الميجور جنرال موشيه كرادي، اليوم (الثلاثاء) إنهاء خدمة الكولونيل عومري مانور، قائدًا لشرطة سديروت، بعد أن كانت نيابة الجنوب قدمت، مطلع الشهر الجاري، لائحة إتهام ضده، بتهمة التسبب في مصرع إمرأة (34 عامًا) من كيبوتس نير-عوز في النقب.

وقد تلقى الضابط إشعارًا بذلك من كرادي نفسه، حيث من المتوقع أن يتم في الأيام القريبة القادمة تعيين مانور في موقع آخر.

وكان الضابط عومري مانور، وهو قائد شرطة سديروت ومن سكان بئر السبع، في طريقه إلى محطة الشرطة التي يخدم بها، حين دخل في التاسع من فبراير-شباط الماضي بسيارته مفرق "غبيم" حين كانت الشارة الضوئية حمراء. وبالرغم من الرؤية المحدودة، إلا أن الضابط دخل المفرق بسرعة كبيرة، غير مبال بظروف الطريق والضباب الذي غطى المنطقة. وقد إصطدم مانور بسيارة كانت تسافر فيها فيليبا تايغر، وهي معلمة تعمل في مدينة سديروت، ما أدى إلى مصرعها في الحال. أما هو فأصيب بجروح طفيفة.

وقد تم نقل التحقيق في الحادث في شرطة لواء المركز، وأوصى قسم المرور هناك بتقديم منور للمحاكمة. وتطالب النيابة أيضًا بسحب رخصة منور حتى إنتهاء الإجراءات القانونية.