متظاهرون للإيجار!

متظاهرون للإيجار!

هم يرفضون التظاهر من أجل النازيــين الجدد، ولكن طالما كان الثمن جيدا فان نوعية جديدة من المرتزقة الألمان سيتدفقون إلى الشوارع ويتظاهرون من أجلك.


 


ففي أحد مواقع الاعلانات الألمانية يعرض أكثر من 300 شاب ألماني أنفسهم كمتظاهــرين للايــجار مقابل نحو 150 يورو. وهم يعرضون أنفسهم إلى جانب إعلانات السيارات والأقراص المدمجة وأثاث المكاتب والمنتجعات. وهم يصفون أنفســهم كما لو أنك تقرأ إعلانا في أحد مواقع الغراميــات، فالى جانب صورة بالأبيض والأسود وضعت ميلاني كل تفاصيل عن نفسها بداية من مقاس بنــطلون الجـينز ومقاس حذائها وأنها مستعدة للتظاهر في محيط 100 كيلومتر حول برلين. وتتكلف ست ساعات من قيام ميلاني بترديد الهتافات ورفع اللافتات 145 يورو.


 


ومن المستبعد أن تكشف المنظمات التي ستلجأ إلى هذه الخدمة عن نفسها حيث ستحرص على إظهار المتظاهرين من أجل قضاياها كمؤمــنين بهذه القضايا. ولكن وسائل الاعلام الألمانية ذكرت أن مظاهرة أجريت مؤخرا في ألمانيـا كان المشــاركون فيها من المستأجرين لأن المؤمنين بها كــبار في السن ولا يستطيعون الوقوف لساعات حاملين لافــتات. ولكن حقيقة أنهم يقبضــون من أجل التــظاهر دفعت بعض المعلــقين، وخاصة من يتذكر احتجاجات 1968 إلى القول «إن الديموقراطية باتت للبيع».


(بي بي سي)


 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018