العراق: مقتل قائدين عسكريين كبيرين في هجوم قرب الرمادي

العراق: مقتل قائدين عسكريين كبيرين في هجوم قرب الرمادي

قتل ضابطان عراقيان كبيران هما معاون قائد عمليات الأنبار وقائد الفرقة العاشرة في الجيش، بتفجير انتحاري اليوم الخميس في محافظة الأنبار حيث تدور معارك مع تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، بحسب ما أفاد متحدث عسكري وكالة فرانس برس.

وقال المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة العميد يحيى رسول "أثناء تقدم قواتنا من المحور الشمالي (لمدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار) في منطقة الجرايشي (...) تقدمت عجلة مفخخة باتجاه قواتنا. تم الرد على العجلة، لكن انفجارها أدى إلى استشهاد معاون قائد عمليات الأنبار اللواء الركن عبد الرحمن أبو رغيف والعميد الركن سفين عبد المجيد قائد الفرقة العاشرة، لأنهما كانا قريبين جدا".

وأشار بيان لقيادة العمليات المشتركة إلى أن التفجير أدى كذلك الى مقتل "ثلة من الشهداء الأبطال"، من دون تحديد عددهم.

وتشهد محافظة الأنبار معارك مع تنظيم داعش الذي يسيطر على مناطق فيها منذ مطلع 2014، قبل أشهر من هجومه الكاسح الذي أتاح له السيطرة على مناطق واسعة في شمال العراق وغربه في حزيران/يونيو من العام نفسه.

ووسع التنظيم خلال العام الماضي من مناطق سيطرته في المحافظة، وسيطر على الرمادي في أيار/مايو الماضي.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018