الرُّواق - مجلة جديدة في الجولان المحتل

الرُّواق - مجلة جديدة في الجولان المحتل

* كيف ترى " الرواق"؟ ما الذي يميزه؟


- مجلة الرواق هي خطوة أخرى في حياتنا الثقافية في الجولان المحتل. لا شك أن صدور مجلة قد يكون من البديهيات، وليس بذلك المشروع الإشكالي، لكن في السياق الجولاني يصبح لهذا المشروع أهمية مختلفة عنها في أي مكان آخر.. لا شك أن الثقافة خاضعة لسياقها، فالجولان ما زال محتلاً، ونحن سكان الجولان نعاني من حصار ثقافي يمنعنا من التواصل مع الثقافة العربية، لذلك نحاول أن نخلق هذا التواصل بالإعتماد على أنفسنا وخلق البدائل للثقافة التي يفرضها علينا الاحتلال الإسرائيلي، وإذا أردت أن أستعمل المصطلحات السياسية لهذا العصر فلا أبالغ إن قلت إن العمل في الثقافة هو سلاحنا النووي".


* وجولانيا ؟


بالنسبة لنا، المجلة تحمل أهمية كبيرة، فطموحنا أن يحتضن هذا الرواق الطاقات الكتابية في الجولان المحتل لتتحرر من حصارها وتعبر عن نفسها، وأن نتواصل مع عالمنا العربي ونفتح النوافذ في الجدران التي تعزل الجولان عن هذا العالم.


* هل نستطيع الحديث عن هوية محددة تبحث عنها في " الرواق"؟


..- لا شك أننا نعرف من نحن، لكن الإشكالية تبقى في السؤالين: ماذا نريد أن نفعل؟ وماذا نستطيع أن نفعل؟ الإنسان رهين ماضيه، ولربّما ماضينا كان قد نحت في ذهنيّتنا معايير تحكّمت بنا، ولو رجعنا قليلاً إلى الوراء سنجد أن منطقتنا قد تعرّضت لأحداث مصيريّة خلال فترات وجيزة، كالطفرات تمامًا... لا شك أن هذه التقلّبات السياسية ألقت علينا صفة القلق الدائم وعدم الثبات، وجعلتنا نتوخّى التغيير السريع حتى في المسائل الكبيرة. نريد أن نفعل الكثير، وقد يكون هذا في بعض الأحيان سببًا في إرباكنا ودخولنا في المتاهات، لذا علينا أن ننتقي من هذا الكثير ما نستطيع فعله بشكل لائق، خصوصًا وأننا نشهد في منطقتنا تراكمًا أكاديميًا وثقافيًا..."


*مبروك العدد الاول ونأمل ان نلتقي مجددا


- أملنا في مجلة الرواق هو أن تكون رواقًا يقصده كل من يريد، ليضع فيه ما يريد، علّنا بذلك نساهم في دفع ثقافتنا إلى حيّز الفعل أكثر وأكثر.."


في الرّواق


دعوة إلى الرّواق


رواق أدبي


أرواد خاطر، شعر                            ترانيم على الوجع / لظلك شباك من سفر


ليلى الصفدي، شعر                      زمن السؤال / طفل المرآة / حلم أعمى / أشياء


شادي أبو جبل، شعر            ثورة عاهرة / ذاكرة الدموع / رحيل / فوضى كوابيس


إياد مداح، شعر                                                 الرّمادي / ذكرى هاربة


لويزة أبو صالح، شعر                                   عقود اللا شيء / ظلّي الهارب


نزيه بريك، قصة قصيرة                                                 رقصة الموت


- جيانا أبو صالح، نثريّة                                                     - أنا


نبيه عويدات، قصة أطفال                                        العسل والتاجر الطماع


أميرة الصفدي، نثريّة                                                          سماويّة


رواق المكان


الخارطة تنوب عن المكان                                            منير فخر الدين


تاريخ العمارة                                                          د. نزيه بريك


البقرة الحلوب                                                           سليم أبو جبل


حريّة الرأي والتعبير كأحد مقوّمات الممارسة الديموقراطية              د.نزار أيوب


الغزل في الشعر العربي                                                سليمان سمارة


لغتنا المحكية وجذورها الآراميّة                                         أمل الصفدي


حزيرانيات


حرب حزيران..!                                                     فوزي أبو جبل


حقائق عن حرب الأيام الستة                                  ترجمة معتز أبو صالح


وجوه من حزيران حينما يصفرُّ الأصفر                                معتز أبو صالح


الكمبيوتر والإنترنت بين المنفعة والضرر                                نبيه عويدات


من يربّي أطفالنا!                                                      أمين أبو جبل


فضاءات أخرى في التعليم                                      زياد خدّاش ( رام الله)

عرب48" / مجيد القضماني


صدر عن "بيت الفن" في مجدل شمس( الجولان السوري المحتل) العدد الاول من مجلة " الرُّواق" - مجلة ثقافية أدبية سياسية تصدر عن مؤسسة " الجولان للتنمية" مرّة كل شهرين


تحتوي المجلة على 64 صفحة داخلية.


وكان لنا مع مسؤول التحرير في مجلة " الرواق "، الشاعر، معتز ابو صالح هذا الحوار:


 


 

" - المجلة من طباعة " دليلك - تصميم غرافي وانتاج مطبوعات

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018