خرق وانتهاك إسرائيلي جديد للأراضي في الجولان العربي السوري المحتل

خرق وانتهاك إسرائيلي جديد للأراضي في الجولان العربي السوري المحتل

فوجئ سكان قرية الغجر المحتلة، صباح اليوم، بالجرافات التابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي تخترق الأراضي الزراعية، محاولة شق طريق بأراضي القرية.

وقام سكان القرية بمحاولة منع الجرافات من إتمام العمل، لكنهم قمعوا من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي التي تعمل بتوجيه مباشر من قبل وزارة الحرب الإسرائيلية.

كما أكد السيد نجيب الخطيب، الناطق باسم القرية، ان هذه العملية تأتي لفتح طريق التفافي لقرية الغجر المحتلة بعد المواجهة التي وقعت بين المقاومة اللبنانية وقوات الاحتلال الإسرائيلي، خوفا على جنود الاحتلال من أي مواجهة أخرى، وإبعادهم عن دائرة الخطر قليلا.

كما أن هذا الشارع سيزيد من الحصار المفروض على قرية الغجر منذ ما يقارب الست سنوات، وإضافة إلى ذلك سيصادر عشرات الدونمات من أراضي القرية، وسيحرم أهالي قرية الغجر السورية المحتلة من الوصول إلى ألف ومئتي دونم تابعة لأبناء القرية، لتوزع لاحقا على المستوطنين الإسرائيليين في المستوطنات المجاورة، ولتكون صفحة أخرى من صفحات الاحتلال الإسرائيلي بمصادرة الأراضي العربية المحتلة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018