حضور بارز لمبدعين ومؤسسات فلسطينية في جوائز الصندوق العربي للثقافة والفنون

حضور بارز لمبدعين ومؤسسات فلسطينية في جوائز الصندوق العربي للثقافة والفنون

أعلن الصندوق العربي للثقافة والفنون عن أسماء الفائزين بالمنح المالية المخصصة للفنانين والكتّاب في دورة العام 2008، وهي السنة الثانية من عمل الصندوق الذي رفع من مجموع المنح التي يقدمها للفائزين من 500 ألف دولار في السنة الماضية إلى 840 ألف دولار لهذا العام. والصندوق العربي للثقافة والفنون مؤسسة غير ربحية، وتدير نشاطاتها من خلال مكتبها الإقليمي في عمّان، الأردن.

وقد برز هذه السنة الحضور الكثيف لمؤسسات ومبدعين فلسطينيين حصلوا على منح مالية لتمويل نشاطاتهم وعملهم، وهم: علياء أرصغلي، ليانة بدر، علاء حليحل، مسرح الحرية بإدارة جوليانو خميس (في فئة السينما)؛ أمير نزار زعبي، مسرح "النزهة" (المسرح الوطني الفلسطيني)، فرنسوا أبوسالم (في فئة الفنون الأدائية)؛ "شاشات"، لارا الخالدي، "رواق" (في فئة نشاطات التعاون العربي)؛ الجمعية الفلسطينية للفن المعاصر/ الأكاديمية الدولية للفنون، جمعية إبداع لتطوير الفن المرئي بالوسط العربي- رابطة الفنانين التشكيليين العرب، رولى حلمي حلواني، طارق الغصين (في فئة الفنون البصرية)؛ فيصل حسن دراج، مؤسسة غسان كنفاني الثقافية- روضة تأهيل الأطفال (في فئة الأدب)؛ وسام محمد سعيد مراد (في فئة الموسيقى).

وعبّر الدكتور غسان سلامة، رئيس مجلس الأمناء، عن اعتزازه بتضاعف عدد الطلبات هذه السنة إلى أكثر من مرتين، حيث استقبل الصندوق نحو سبعمائة طلب للدعم، مما يشير إلى تجذّر الصندوق في المجال الثقافي العربي بصورة حثيثة وسريعة. كما عبّر عن فخره بتمكّن الصندوق من تأمين الدّعم الكافي لزيادة عدد المنح لهذه السنة إلى نحو الضعفيْن، وزيادة مجموع المنح بنسبة نحو سبعين بالمائة مقارنة بالعام الماضي، مما يشير إلى اهتمام المانحين بدعم الصندوق على الرغم من اندلاع الأزمة المالية الراهنة. كما شكر سلامة المانحين من أفراد ومؤسسات وأعضاء لجان التحكيم وعموم الفنّانين والمثقفين الذين راسلوا الصندوق على ثقتهم بدوره.

وتشكّل دورة 2008 الدورة الثانية لمنح الصندوق الذي أسّس مطلع العام الماضي في مبادرة أهلية مستقلة من عدد من المثقفين العرب، برئاسة وزير الثقافة اللبناني الأسبق، غسان سلامة. ويختصّ الصندوق بتقديم المنح للمؤسسات الثقافية النشطة وللأفراد المبدعين في مجالات السينما والفنون البصرية والأدب والمسرح والرقص والموسيقى بالإضافة إلى إيلاء نشاطات التعاون العربي أهمية خاصة.

وعلّقت السيدة بسمة الحسيني، عضو مجلس الأمناء، على النتائج قائلة إنه من الملفت "ارتفاع مستوى الطلبات المقدمة لهذا العام وتميّزها من الناحية الفنية وأنه مما يدعو إلى التفاؤل حصول عدد كبير من الشباب المبدعين على منح الصندوق لهذا العام". وقدّم الصندوق دعماً مالياً إلى 11 مؤسسة تعمل على تعزيز التعاون بين الدول العربية في المجال الثقافي منها برو-آكشن فيلم من سوريا وتعاونية عمان للأفلام ومؤسسة اليد العليا من السودان ومتروبوليس سينما من لبنان.

وقالت الروائية فيروز التميمي، المديرة التنفيذية للصندوق العربي إنّ الحائزين على المنح لهذا العام تم اختيارهم من 676 طلبَ دعم استقبلها الصندوق لهذا العام من (28) دولة في ستة مجالات ثقافية وفنية واشترك في لجان التحكيم نخبة من المتخصّصين منهم علي أبو شادي وسلوى مقدادي وابراهيم العريس والياس فركوح وخالد جبران وأمجد ناصر وجليلة بكّار وكرستين طعمة وعبد الرسول سلمان.

ونظرًا للعدد الكبير من الطلبات في مجال السينما وللكلفة العالية لمعظم هذه المشاريع، أعلن د. سلامة عن قرار مجلس أمناء الصندوق إنشاء برنامج خاص بهدف تمويل الأفلام الوثائقية وسيعلن عن تفاصيله وشروط الاستفادة منه خلال الأشهر الثلاثة القادمة.

قائمة الفائزين الكاملة بمنح الصندوق العربي للثقافة والفنون:
● في فئة السينما:
علياء أرصغلي- فلسطين؛ ماهر أبي سمرا- لبنان؛ هالة لطفي- مصر؛ ليانة عبد الرحيم بدر- فلسطين؛ سمير عبدالله- مصر؛ علاء حليحل- فلسطين؛ سينما وذاكرة- الجزائر؛ ميار الرومي- سورية؛ منظمة التجمع الثقافي من اجل الديمقراطية – كربلاء- العراق؛ الهيئة الملكية للأفلام- الأردن؛ مسرح الحرية- فلسطين؛ حيدر خلو بارح- العراق؛ صلاح المر- السّودان.

● في فئة الفنون الأدائية: أمير نزار زعبي- فلسطين؛ ليلى حسن سليمان-مصر؛ مسرح النزهة-الحكواتي المعروف بالمسرح الوطني الفلسطيني-فلسطين؛ ماريّا كريستي- لبنان؛ ادهم محمد محمد حافظ – مصر؛ خلود ناصر- لبنان؛ نعمة نعمة- لبنان؛ فرنسوا أبوسالم– فلسطين.

● في فئة نشاطات التعاون العربي: بروآكشن فيلم- شركة عروة النيربية وشركاه- سورية؛ بسام الباروني- مصر؛ تعاونية عمان للأفلام- الأردن؛ اليد العليا- السودان؛ شاشات- فلسطين؛ الجمعية اللبنانية للسينما المستقلة – متروبوليس سينما- لبنان؛ لارا الخالدي وشهيرة عيسى- مصر/فلسطين؛ شركة إيقاع الاردن للفنون-الأردن؛ اسماعيل محمد اسماعيل الناظر- مصر؛ تجمع الباحثات اللبنانيات- لبنان؛ رواق- فلسطين.

● في فئة الفنون البصرية: هدى أبي فارس- لبنان؛ الجمعية الفلسطينية للفن المعاصر/ الأكاديمية الدولية للفنون- فلسطين؛ ريم القاضي- العراق؛ يزن محمد غازي الخليلي- الأردن؛ الاتحاد العام للفنانين التشكيليين السودانيين- السودان؛ جمعية ابداع لتطوير الفن المرئي بالوسط العربي- رابطة الفنانين التشكيليين العرب- فلسطين؛ منيرة الصلح- لبنان؛ رولى حلمي حلواني- فلسطين؛ طارق الغصين- فلسطين/ الكويت.

● في فئة الأدب: فيصل حسن دراج – فلسطين؛ هيثم محمد إبراهيم سرحان – الأردن؛ عماد الدين موسى- أبابيل – سوريا؛ مؤسسة غسان كنفاني الثقافية- روضة تأهيل الأطفال - لبنان/فلسطين؛ سناء شدّال- المغرب؛ سامية عماد الدين محرز- مصر؛ جبير مفضي حمود المليحان- السعودية.

● في فئة الموسيقى: وسام محمد سعيد مراد- فلسطين؛ ربى محمد أحمد صقر-الأردن؛ مكادي سالم جريس النحاس-الأردن؛ عمرو صلاح عبد العزيز بيومي- مصر؛ علي عبدالله فجر- العراق.