بمناسبة مرور اربعين يوما على وفاته -"حفل تأبين للروائي، عبد الرحمن منيف في دمشق

بمناسبة مرور اربعين يوما على وفاته -"حفل تأبين للروائي، عبد الرحمن منيف في دمشق


اقامت اسرة واصدقاء الروائي العربي الكبير، عبد الرحمن منيف مساء اليوم، الخميس في مكتبة الاسد بالعاصمة السورية، دمشق، حفلا تأبينيا بمناسبة مرور اربعين يوما على وفاته حضره وزيرا الثقافة والاعلام السوريان وجمهور كبير من المثقفين والكتاب واصدقاء واسرة الروائي الراحل وبدأ الحفل بعرض فيلم وثائقي عن الروائي الراحل اعده لهذه المناسبة المخرج السوري، أسامة محمد سلط الضوء فيه على المحطات الهامة في حياة منيف وفكره وتجربته الروائية من خلال تقديم لقطات مأخوذة من مقابلات تلفزيونية اجريت مع الكاتب الراحل خلال حياته .

بعد ذلك القى كل من الصحفى اللبناني، طلال سلمان والكاتب اللبناني، الياس خوري والناقد، فيصل دراج ود.اسامة النقيب والرسام، مروان قصاب باشى والسيدة سعاد قوادري زوجة الروائي الراحل كلمات تحدثت عن شخصية منيف واخلاقه وتجربته الكتابية و وقوفه النبيل والدائم في الحياة الى جانب القيم التي تحترم الانسان وكرامته وحريته و وجوده .

والقى الشاعر، طلال حيدر قصيدة حاول فيها تقديم مقاربة لافكار الروائي الراحل من خلال الشعر وقرأ الفنان بسام كوسا مقتطفات من كتابات، منيف كما قدمت الفنانة، نعمى عمران خلال الحفل مقاطع غنائية مستوحاة من طبيعة هذه المناسبة واجوائها الحزينة

واختتم الحفل بعزف على العود قدمه الموسيقار العراقي، نصير شما