باقة الغربية: المكتبة العامة تنطلق بمشروع "نقرأ لنرتقي" في صفوف الشّبيبة والأهالي

باقة الغربية: المكتبة العامة تنطلق بمشروع "نقرأ لنرتقي" في صفوف الشّبيبة والأهالي

 

إيمانًا منها بأهميّة تشجيع القراءة وتعزيزها، انطلقت المكتبة العامة في باقة الغربية بمشروع ريادي يهدف إلى تجذير القراءة وغرس حبها في أوساط الشبيبة، إذ يشمل المشروع طلاب المدارس الإعدادية والثانويّة في مدينة باقة؛ كما سيتمّ مواصلة المشروع مع جمهور الأهالي، إذ ستنظم سلسلة من المحاضرات التوعوية الهادفة إلى غرس حبّ الكتاب.

انطلقت فعاليات هذا المشروع بمجموعة من المحاضرات التي قدمتها المحاضرة الأكاديمية والباحثة هيفاء مجادلة، صاحبة الباع الطويل في هذا المجال، وذلك لطلاب وطالبات المدرسة الثانوية للعلوم والتكنولوجيا بإدارة المربية أنديرا بيادسة.

افتتحت المحاضرات مديرة المكتبة العامة، السيدة فاتنة مجادلة، والتي أكّدت على أن طاقم المكتبة يركز جهوده على غرس بذور التنور القرائي من أجل تنشئة جيل يحب الكتاب، وأكدت أن الإحصائيات المختلفة تشير إلى تدني نسب القراءة في صفوف الشبيبة، ما يدعو إلى القلق ويحتم اتخاذ إجراءات جدية في هذا السياق؛ وأشارت إلى أن المكتبة تفتح أبوابها دومًا من أجل خدمة طلابنا وطالباتنا وتوفير مئات الكتب المتنوعة لهم.

بعدها مرّرت هيفاء مجادلة ثلاث محاضرات متتالية لطلاب الصفوف العواشر والحوادي عشر، بمرافقة معلميهم ومستشارة المدرسة السيدة ماجدة عبد الكريم، ومديرة مكتبة المدرسة السيدة نهاية أبو طعمة، وفيها طرحت بأسلوبها المميز وطريقتها الشائقة مضامين هامة تتعلق بالتنور القرائي وأهمية القراءة لطلاب هذه المرحلة العمرية.

كما وجّهت مجادلة بعض النصائح الهامّة للطلاب، والتي تُكسبهم حبّ القراءة وتفتح لهم أبواب النّجاح في الحياة الشخصية والمهنية.

وقد أبدى الطلاب تفاعلا كبيرا، واستحسانا واضحا بما طرح، وعبّروا عن سعادتهم من هذا اللقاء المثري الذي اقترن بجوانب عملية تطبيقية، وبأسلوب شائق جذاب.

يشار إلى أن المكتبة ستواصل هذه المحاضرات والنشاطات في جميع المدارس الإعدادية والثانوية في مدينة باقة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018