مهرجان الأقصر: مصر تكرم فاتن حمامة وعمر الشريف

مهرجان الأقصر: مصر تكرم فاتن حمامة وعمر الشريف

بعد أربع دورات تصدرت فيها وجوه أفريقية شعار مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية، أعلن المهرجان، اليوم الثلاثاء، عن تكريم السينما المصرية في الدورة الخامسة، التي يحمل ملصقها صورتين لفاتن حمامة وعمر الشريف من فيلم "صراع في الوادي" إخراج يوسف شاهين.

وقال السيناريست سيد فؤاد، رئيس المهرجان، في بيان إن الدورة الخامسة ستقام في مارس/آذار القادم، تحت شعار "مصر في قلب أفريقيا" وستهدى إلى اسمي حمامة والشريف.

وحمامة الملقبة بسيدة الشاشة العربية، توفيت في يناير/كانون الثاني الماضي، عن 84 عامًا. أما الشريف، فتوفي في يوليو/تموز الماضي، بعد إصابته بمرض ألزهايمر في الفترة الأخيرة.

والمهرجان الذي يقام سنويًا بمدينة الأقصر، الواقعة على بعد نحو 700 كيلومتر جنوبي القاهرة، حملت ملصقاته الأربعة السابقة وجوهًا أفريقية وتصدرت صورة الزعيم نيلسون مانديلا ملصق الدورة الثالثة عام 2014.

وقال فؤاد، في اتصال هاتفي، إن المهرجان الذي كرم السينما في كل من مالي والسنغال وبوركينا فاسو والجزائر، سيكرم السينما المصرية وإن التكريم يبدو من "أول بوستر مصري للمهرجان... مصر أفريقية، فما الغرابة في تكريمها في مهرجان أفريقي يقام على أرضها؟"

وأضاف أن الأفارقة سيتاح لهم أن يشاهدوا عددا كبيرا من الأفلام المصرية، بعد سنوات "القطيعة التي أحس بها فنان في حجم المخرج المالي، سليمان سيسيه، الذي يروي دائما مشهدا حضره في طفولته، حين وقفت سيارة في ساحة ونزل منها أشخاص ورفعوا ستارة وعرضوا أحد الأفلام وعرف أن بطلته ممثلة مصرية، اسمها فاتن حمامة وأن الفيلم أرسله جمال عبد الناصر."

وقال إن المهرجان دعا زملاء الشريف ليكونوا ضيوف حفل الافتتاح، ومنهم الإيطالية كلاوديا كاردينالي، التي شاركته بطولة الفيلم الفرنسي "جحا" عام 1958، والممثل الأمريكي داني جلوفر والممثل الفرنسي بيير بولانجر (28 عامًا) والذي قام منذ 12 عاما، بدور الصبي في فيلم "مسيو إبراهيم أيه ليه فلير دو كورآن" والذي نال عنه الشريف جائزة سيزار الفرنسية لأحسن ممثل عام 2004.

وتنظم المهرجان سنويا منذ 2012 مؤسسة شباب الفنانين المستقلين وهي مؤسسة مصرية لا تهدف للربح وتعمل في مجال الفنون والثقافة منذ عام 2006.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية