مركز دراسات يصدر العدد السابع من "كتاب دراسات"

مركز دراسات يصدر العدد السابع من "كتاب دراسات"

صدر هذا الأسبوع العدد السابع من 'كتاب دراسات'، كتاب الأبحاث السنوي حول المجتمع العربي في إسرائيل، الذي يصدره مركز دراسات – المركز العربي للحقوق والسياسات، للسنة السابعة على التوالي. ويحتوي العدد على أضمومة من الدراسات والمقالات العلمية، بالإضافة إلى تقارير خاصة حول نشاطات المركز وإصداراته في السنة الأخيرة. 

يُفتتح العدد بمقدمة بقلم النائب د. يوسف جبارين، الذي حرر هذه السلسلة من كتاب دراسات، ويشير فيها إلى تزايد المخاطر والتحديات أمام المجتمع العربي في ظل الواقع التي تعيشه الأقلية العربية الفلسطينية في البلاد، خصوصًا بعيد الانتخابات البرلمانية الأخيرة ومع تعاظم التشريعات القانونية العنصرية، التي تهدف للانتقاص من مكانتها السياسية والقانونية في دولة إسرائيل، مما يلقي بظلاله على جميع مناحي الحياة. ويشير جبارين إلى أهمية هذه السلسلة، لما تحمله من رؤى نقدية للسياسات القائمة وطروحات من أجل تغيير الواقع والخروج من دائرة التشخيص إلى دائرة طرح الحلول. واختتم جبارين بتوجيه شكر خاص لطاقم مركز دراسات وللهيئة الإدارية ولكل من ساهم في إصدار السلسلة، وأشار أن هذا العدد الأخير الذي سيقوم بتحريره نظرًا لانتخابه عضوًا في البرلمان عن القائمة المشتركة. 

مقالات متنوعة 

 ويشتمل الكتاب على ملف 'مقالات مختارة'، الذي يحتوي على ثلاثة أبحاث ومقالات علمية من حقول مختلفة. يفتتح الملف الباحث رفيق حاج، حول 'دور السلطات المحلية العربية في تطوير رأس المال الاجتماعي'، ثم بحث للأخصائي الحقوقي النائب يوسف جبارين، حول 'نقد المفهوم الحقوقي لمساواة الأقلية الفلسطينية في إسرائيل'، ويختتم الملف بمقال الباحثة د. كوثر جابر حول 'البحث عن النصوص الأدبية في مناهج الأدب العرب'.

ملف العدد 

أما ملــف العدد، بعنوان «الدور التنموي والنهضوي لأقسام التربية والتعليم في السلطات المحلية العربية: رؤى نقدية وطروحات»، فيضم خمسة أبحاث ناجزة، تعالج مواضيع مختلفة تتعلق بأقسام التربية والتعليم. ويشــتمل الملف على مجموعــة من الأبحــاث التطبيقية حول الموضوع، من أجل تطوير هذه الأقسام وتطوير آليات عملها. هذه الأقسام تشكل عصب المجتمع العربي ومن أكثر الأقسام أهمية على مستوى السلطات المحلية، خصوصًا في ظل التحديات التي تواجهها هذه الأقسام على مستوى السياسات الداخلية التي تتعلق ببنية المجتمع العربي وسياساته المحلية، وعلى مستوى السياسات الخارجية وعلاقات السلطات المحلية مع وزارة المعارف والحكم المركزي. 

يعرض الباحث د. إبراهيم فريد محاجنة في افتتاحية الملف، مقالا بعنوان 'رؤيا الطاقم المهني المساند المدرسي ومؤسسات التربية والرفاه في السلطة المحلية لوظائفهم اتجاه طلاب في ضائقة'؛ وتكتب د. ماري توتري مقالًا بعنوان 'التربية للهوية المشتركة في صفوف الطلاب: حالة شفاعمرو'؛ وتتناول الباحثة د. ردينة جرايسي في مقالها 'دور أولياء الأمور كرافعة لصياغة العمل التربوي في المدرسة: إكسال نموذجًا'؛ ويناقش الباحث د. خالد عرار موضوع 'مدرسة ثانوية قطرية للعلوم والقيادة: كفر برا نموذجًا'، ويعرض فيه فكرة إقامة مدرسة ثانوية غير تقليدية، تهدف إلى سد الاحتياجات التربوية في قرية كفر برا ومنطقتها في الأعوام القادمة؛ وينقب الباحث د. وسام مجادلة عن الإبداع في العملية التربوية من خلال مقاله 'مواقف المعلمين نحو الإبداع في جهاز التربية العربي في إسرائيل' ويتناول فيه مواقف المعلمين العرب من قضية الإبداع.

نشاطات، مشاركات وإصدارات 

ويُختتم الكتاب بتقرير بالنشاطات والفعاليات المركزية وإصدارات مركز دراسات للعام الأخير.  حرّر الكتاب لغويًا علي قادري وصمّمه وائل واكيم، وساعد في التحرير محمد خلايلة. 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


مركز دراسات يصدر العدد السابع من "كتاب دراسات"