تكريم ديفيد بوي بعد وفاته بعام

تكريم ديفيد بوي بعد وفاته بعام

كرمت جائزة "بيرت"، أمس الأربعاء، الفنان الموسيقي، ديفيد بوي لمرتين في لندن، وذلك بعد مرور أكثر من عام على وفاته.

وفاز اسم الفنان الراحل الذي توفي في العاشر من كانون ثان/يناير من العام الماضي بجائزة أفضل ألبوم غنائي بريطاني خلال العام عن ألبومه "بلاكستار" وكذلك جائزة أفضل مغني بريطاني منفرد.

وذهبت جائزة أفضل فنانة بريطانية منفردة إلى إميلي ساندي، بينما ذهبت جائزة أفضل فرقة بريطانية إلى فرقة "ذي 1975".

وفي الفئات الدولية، تم تكريم مغني الراب دريك والمغنية بيونسيه وفرقة " أ ترايب كولد كويست" في ذلك الحفل.

وتعتبر جوائز بريت، بعد جرامي، واحدة من أهم الجوائز الموسيقية في العالم. ويصوت أكثر من ألف شخص من المعنيين بمجال صناعة الموسيقى لتلك الجوائز سنويا.

وديفد بوي هو " ممثل ومغني روك بريطاني، حائز على جائزتي غرامي وجائزتي بريت، متزوج من عارضة الأزياء الأمريكية إيمان، وتوفي في العاشر من كانون الثاني/ يناير 2016 بعد معاناته مع مرض السرطان.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018