جائزة نقابة الممثلين لفريدمان وتباين بين أجور نجوم هوليوود

جائزة نقابة الممثلين لفريدمان وتباين بين أجور نجوم هوليوود
(أ ف ب)

أعلنت نقابة الممثلين بالولايات المتحدة، أمس الثلاثاء، أنها ستمنح الممثل مورجان فريمان جائزة 2017 عن مجمل أعماله في حفلها السنوي بمدينة لوس أنجلوس، يوم 21 كانون الثاني/ يناير المقبل.

وقالت رئيسة النقابة، جابريلي كارتيريس، في بيان، إن "بعض الممثلين قضوا حياتهم العملية كلها في انتظار الدور المثالي. أظهر لنا فريمان أن المثالية هو ما يعرضه الممثل علينا. إنه مبتكر ومقدام ويتجاوز التوقعات تماما".

وبحصوله على الجائزة ينضم فريمان (80 عاما)، الذي يمتد مشواره الفني لنحو 50 عاما، شارك خلاله في أكثر من 100 فيلم، إلى الممثلين ديك فان دايك، وليلي توملن، وديبي رينولدز.

وكان فريمان فاز بجائزة الأوسكار في العام 2005 عن دوره كلاعب ملاكمة سابق في فيلم "مليون دولار بيبي".

الهوة تتسع بين أجور نجوم ونجمات هوليوود

وفي سياق متصل بنجوم هوليوود، احتل مارك والبرغ، المركز الأول في قائمة الممثلين الأعلى دخلا على مستوى العالم، والتي تصدرها مجلة فوربس سنويا، والتي سلطت الضوء على التباين الشديد بين أجور نجوم هوليوود من الرجال ونظرائهم من النساء.

وصدرت قائمة فوربس، الثلاثاء، وأظهرت حصول والبرغ (46 عاما)، على ما يقدر بنحو 68 مليون دولار عام 2017، بفضل أجوره عن فيلمي (داديز هوم 2) و(ترانسفورمرز: ذا لاست نايت).

وأطاح والبرغ، بدوين جونسون (المصارع الشهير ذا روك)، الذي احتل المركز الأول في 2016 ودفعه للهبوط إلى المركز الثاني بدخل يقدر بنحو 65 مليون دولار في 2017.

وتقدر فوربس المكاسب، قبل خصم الضرائب ومصروفات مديري الأعمال، من الأفلام والأعمال التلفزيونية والدعائية.

وسلطت قائمة فوربس، مرة أخرى، الضوء على الهوة بين أجور ممثلي هوليوود من الرجال وزميلاتهم من النساء. وفي الأسبوع الماضي قالت فوربس إن إيما ستون بطلة فيلم (لا لا لاند) الحاصلة على جائزة أوسكار هي الممثلة الأعلى دخلا، وحققت ما يقدر بنحو 26 مليون دولار في 2017.

وقالت فوربس إن الممثلين العشرة الأعلى دخلا حصلوا مجتمعين على 488.5 مليون دولار قبل خصم الضرائب في الفترة التي تستند تقديراتها لها، وهي بين حزيران/ يونيو 2016 والشهر ذاته من العام الجاري، 2017. ويمثل هذا ثلاثة أمثال الدخل الذي حققته الممثلات العشر الأعلى دخلا وبلغ 172.5 مليون دولار.

وأرجعت المجلة هذا التفاوت إلى هيمنة أفلام الأبطال الخارقين وأفلام الحركة التي تحقق إيرادات ضخمة في دور العرض السينمائي لشركات الإنتاج في هوليوود التي لا تميل كثيرا لإسناد البطولة للنساء.