صدمات الأوسكار تتوالى... و"لالا لاند" يتصدر المنافسة

صدمات الأوسكار تتوالى... و"لالا لاند" يتصدر المنافسة

في مفاجأة صادمة، خرج من ترشيحات الأوسكار لهذا العام، الممثلة الأميركية إيمي آدامز، والمخرج مارتن سكورسيزي، بعد إعلان النتائج اليوم الثلاثاء، كما عاد الممثل والمخرج ميل جيبسون إلى الترشيحات.

وقاد الفيلم الموسيقي الرومانسي 'لا لا لاند' الذي تدور أحداثه عن فنانين متعثرين يقعان في الحب في لوس أنجلوس، الترشيحات بأربعة عشر ترشيحًا بينها أفضل ممثل وأفضل ممثلة وأفضل مخرج وأفضل فيلم.

ومن أبرز الأسماء التي غابت عن الترشيحات فيلم 'سايلنس'، وهو المشروع الأحدث للمخرج الحائز على جائزة الأوسكار مارتن سكورسيزي، والذي قام ببطولته أندرو جارفيلد، ولم ينل الفيلم الذي يدور حول اثنين من المبشرين في اليابان خلال القرن السابع عشر، أي ترشيح في الفئات الكبرى وحصل على ترشيح واحد فقط في فئة التصوير السينمائي.

وبدلا من ذلك، ترشح جارفيلد لجائزة أفضل ممثل عن دوره في فيلم الحرب الدرامي 'هاكسو ريدج' الذي تضمنت ترشيحاته الستة أفضل فيلم وأفضل مخرج لجيبسون في ترحيب به فيما يبدو بعد أن أصبح الاسترالي منبوذا في أعقاب تصريحات معادية للسامية أدلى بها وهو ثمل قبل نحو عقد من الزمن.

وفي فئات التمثيل استبعدت إيمي آدامز من الترشيح في فئة أفضل ممثلة عن دورها كخبيرة لغويات في فيلم الخيال العلمي 'أرايفال' والذي نال أداؤها فيه استحسانا من النقاد.

كما غابت عن الترشيحات أنيت بينينج في دورها كأم متحررة في السبعينات في فيلم 'توينتيث سينشري ويمن' وتاراجي بي.هنسون عن دورها كعالمة رياضيات في فيلم 'هيدن فيجرز'.

وبدلا من ذلك، نالت الممثلة الفرنسية إيزابيل أوبير ترشيحا عن دورها في فيلم 'إيل' وكذلك نالت الأيرلندية روث نيجا ترشيحا عن دورها في فيلم 'لافينج'.

ومن أبرز المستبعدين في فئة الإخراج المخرج توم فورد عن فيلم الإثارة 'نوكترنال أنيمالز' والمخرج المخضرم كلينت إيستوود عن الفيلم المقتبس عن قصة حقيقية 'سالي' من بطولة توم هانكس.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص