ماذا قال النّقاد عن فيلم "ستار وورز" الجديد؟

ماذا قال النّقاد عن فيلم "ستار وورز" الجديد؟
ملصق الفيلم (تويتر)

نال الفيلم الأخير من سلسلة "حرب النّجوم" تحت عنوان "ستار وورز: ذا رايس أوف سكايووكر" ملاحظات نقدية كثيرة، قد تكون الأكثر على الإطلاق مقارنةً بما نالته بقيّة الأفلام في السّلسلة منذ فيلم "ذا فانتوم مينيس"، وسط انتظار لعرضه الّذي ينطلق اليوم، الخميس، في جميع أنحاء العالم، واختتام السّلسلة.

و"ذا رايس أوف سكايووكر" هو الفيلم التاسع والأخير في القصة التي بدأت عام 1977، عندما قدم المخرج جورج لوكاس بطلا من الفضاء يدعى لوك سكايووكر إلى جانب مجموعة مثيرة من الروبوتات والمخلوقات العجيبة.

وعلى موقع روتن توماتوز المعني بتجميع أراء النقاد، كانت 57 في المئة فحسب من آراء 157 ناقدا إيجابية عن الفيلم. وهذا ثاني أسوأ أداء لفيلم من الأفلام التسعة بعد فيلم "ذا فانتوم مينيس" الذي حقق 53 في المئة.

وقال من أشادوا بالفيلم إنه نهاية مرضية للقصة المحبوبة بينما أشار المنتقدون إلى أن الفيلم الذي أخرجه جيه. جيه أبرامز اختار الابتعاد عن المجازفات ليرضي محبّي السلسلة.

ووصف النّاقد الفنّي في صحيفة "لوس أنجلوس تايمز"، جاستن تشانج، الفيلم بأنّه "فشل ملحمي"، فيما اعتبر آخرون أن المخرج نجح في مهمة صعبة وهي إخراج نهاية لائقة للقصة التي اجتذبت أجيالا من المعجبين الشغوفين.

وقال النّاقد من صحيفة "سياتل تايمز"، سورن أندرسن إنّ "هذا فيلم ملحمي بكل تأكيد، حافل بالمشاهد المذهلة والمعارك في الفضاء الشاسع والمبارزات بسيوف الليزر والأداء المؤثر وعدد من المفاجئات الصادمة حقا".

وتعقيبا على ردود الفعل المتباينة، قال أبرامز خلال العرض الأول للفيلم في لندن يوم الأربعاء إنه كان يتوقع أن يكون الفيلم مثيرا للانقسام في ظل الآراء القوية والمتنوعة لمحبي السلسلة، وقال إنّ "عليك أن تقوم فقط بما تؤمن به في كل مرحلة. وأنا فخور للغاية بما قام به طاقم التمثيل وفريق العمل المذهل... أردنا أن نحكي قصة تبدو وكأنها نهاية لهذه الفصول التسعة. وهذا ما قمنا به"، وفق ما نقلته وكالة أنباء "رويترز".

وعادة ما تختلف آراء المعجبين عن آراء النقاد ويتوقع محللو شباك التذاكر أن يشتري المتفرجون تذاكر بقيمة 200 مليون دولار لمشاهدة الفيلم في الولايات المتحدة وكندا خلال عطلة نهاية الأسبوع، مما سيجعل افتتاح الفيلم من بين الأكبر في تاريخ السينما.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص