الروزنا تفتتح الموسم الفلسطيني الثالث بعرض فيلم "البرج" بالدوحة

الروزنا تفتتح الموسم الفلسطيني الثالث بعرض فيلم "البرج" بالدوحة

عرضت مجموعة الروزنا الشبابية مساء أمي السّبت، فيلم "البرج" للمخرج النرويجي ماتس جرورد، في حي "كتارا" الثقافيّ بالعاصمة القطريّة، الدوحة، مفتتحةً بعرضه "الموسم الفلسطيني"، للسّنة الثالثة على التّوالي.

وشهد الفيلم حضورًا فلسطينيًّا وعربيًّا لافتًا، خاصّة وأنّه يروي قصة الطفلة وردة التي تبلغ من العمر 11 عامًا، حيث تعيش في مخيم برج البراجنة للاجئين الفلسطينيين، وتتعرف على تاريخ عائلتها من خلال قصص يحكيها لها ثلاثة أجيال سابقة من اللاجئين.

من عرض الفيلم

ويسلط الفيلم الضوء على تجربة مخرجه ماتس جرورد الذي عاش في مخيم برج البراجنة لمدة عام كامل، وقرر فيما بعد عمل فيلم يحاكي واقع الفلسطينيين وتجربتهم في اللجوء؛ الأمر الذي استغرق جهد سبع سنوات لإنجاز الفيلم، ليتمكن من إيصال رسالة اللاجئين الفلسطينيين في المخيمات إلى العالم.

وقالت مجموعة الروزنا الشبابية إن فكرة الموسم الفلسطيني مستمرة للسنة الثالثة على التوالي، وهو مستمرٌّ حتى شهر نيسان/ أبريل المقبل، بتقديممجموعة من الأنشطة التي تهتم بالثقافة والفن والتراث وعروض الأفلام والحفلات الفلكورية الفلسطينية والمسرح، وبحضور نخبة من المثقفين والفنانين الفلسطينيين.

كلمة لعضو المجموعة هبة أبو ستة قبل العرض

والروزنا هي مجموعة شبابية تطوعية مستقلة، أسسها مجموعة من الناشطين والباحثين الشباب في مدينة الدوحة في العام 2015، وتعمل على إثبات حضورها في المشهد الفلسطيني خارج الأرض المحتلة، من خلال تنظيم فعاليات ثقافية والدفاع عن الحقوق الفلسطينية، وبناء تجمع شبابي مؤثر في المجال العام داخل الأرض المحتلة وخارجها، من خلال تنظيم فعاليات ثقافية تهدف إلى دعم ارتباط الشباب بقضيته الوطنية وثقافته العربية.