بين قرطبة ونيويورك /خالد بركات*

بين  قرطبة ونيويورك /خالد بركات*

لا تسألني عن النص النثري الذي نشرته مجلة "الآداب" البيروتية، عن نيويورك عام 1998. مرّ الوقت بسرعة، وصارت نيويورك مدينة أخرى. لا تعرف الشعر، ولا حديث في جعبتها غير "منع المساجد" ومطاردة "مركز قرطبة" الذي سيقام بالقرب من جراند زيرو!

هل تعلم أن المركز سيقام مكان "بيرلنجتون" (مصنع قديم للمعاطف)

قلت: لكنه يبعد مئات الأمتار عن موقع الجريمة!

قال: يا زلمة أفغانستان هناك، عند الله رب العالمين، وقصفوها.. شو مالك إنت؟

2

سألته: هل تذكر كيف كانت نيويورك تحتضن "كل المجاهدين" في مسجد الفاروق على جادة اتلانتيك؟ كيف كانت تدعو شباب الجالية، علناً، للمشاركة في الحرب المقدسة ضد الشيوعيين السوفييت؟ ضد الكفار الملحدين؟ هل تذكر كيف كانت نيويورك تحب كل من يشبه بن لادن؟ هل تذكر تلك العلاقة المقدسة بين "مسلخ الثري السعودي" و"الشيخ المجاهد" ومكتب الـ"اف بي آي"؟

لماذا تنسى؟

قال: لا، لا اذكر.

نيويورك مدينة لم تعد تشبه نيويورك، لا مدينة تقلدها، ولا عاهرة تتقمصها، ولا أحد يعذبها. هي هي، مدينة لا تنام، صبية، بسيطة ولطيفة المعشر، نزقة، عفريتة وقاتلة، مستوطنة وشرموشة. ولا تنام.

3

نيويورك،
أرضٌ خفيفةٌ، تَسترخي على شاطئ هادئ.

قال: كانت!

قلت: فتىً يقرأ " الأجنحة المتكسرة " لجبران، ويعد الأمواج التي لا تتعب.

قال: كان يا مكان.

وفي الضوء البعيد يلمع إفريقي من "بروكلن"، سيصنع لك دولاراً مزركشاً بعد قليل، يمكنك أن تشتريه بدولار ونصف. وهكذا يدور الرأسمال وينتصر!

تسيير في فضاء الشارع، تذهب إلى "وول ستريت"، حيث تسكن أموال العرب ويستقر نفط العرب.. هنا أموال العالم. تحت حذائي تماما، في بطن هذه الأرض، داخل زواريب سرية، هنا تعيش سبائك الذهب، هنا دماء الفقراء ومليار جائع ومليون معتقل سياسي، هنا كل المعادلات مربحة ومريحة، ودائما، مربحة ومريحةً!

4

نيويورك مدينة من كوكب أخر، متعددة الأهواء والألوان والأعراق واللغات والأديان والأشياء. تقرأ الشعر وتهديك على عجل، رشة عطر ويانصيب رصاصة قد تضل الطريق إليك وقد لا تضل. كل يوم هو يانصيب في نيويورك.

لكنك تدمنها الآن مثل عادة يومية، كالتدخين، والألم والشوق والذكريات. تعطيك رواية "الأشياء تتداعى" للمرة الألف، وتجمعك مع اللاجئين الفلسطينيين القادمين من هناك. هنا، في مقهى "دانتي" المعتم في "غرينتش فيلج" كنا نلتقي ونقرأ حظنا التعس ونضحك: صبية من طولكرم، شاب من حيفا، ختيار من نابلس، وفنان حائر من القدس. كلهم كانوا هنا : جمعتهم نيويورك وفرقتهم نيويورك..