عرقوب/ جريس بولس

عرقوب/ جريس بولس

في ذمِّ رَجُلٍ فنان في الكذب على الناس ويتقنه إتقاناً بارعاً، يتاجر بارواح الناس، يدعي الرجولة والشهامة والكرامة والوطنية وهو في طبعه وفي الحقيقة عكس ذلك تماماً. انه ممثلٌ لامع يستطيع ان يضلل كثيراً من الناس. ولكن سيأتي يوم ويبان على حقيقته.


فطوبى لمن يكشفه في وقت مبكر.


ويقال له في الجولان المحتل مثلاً "أبو هويةًً" وفي القدس المحتلة "التاجر".


 


 


عرقوب


 


يا كاذباً أصْبَحَ في كِذبهِ     أعجوبةًً أيّة أعجوبة


 


وناطقاً ينطق في لفظة       واحِدَةٍ سبعينَ أكذوبة


 


شَبّهكَ الناسُ بعرقوبهمْ     لمّا رأوْا أخْذكَ اسلوبَه


 


فقلتُ: كَلا! إنّه كاذبٌ          عُرْقوبُ لا يَبلُغ عُرْقُوبَه    


 


 


                                                                             بقلم: جريس بولس.


                                                                                     كفرياسيف.