* وفد فلسطيني يؤكد على ضرورة التصدي للحملة على د.بشارة والتجمع..

* وفد فلسطيني يؤكد على ضرورة التصدي للحملة على د.بشارة والتجمع..

في اجتماع مع عدد من أعضاء المكتب السياسي للتجمع الوطني الديمقراطي، عقد يوم أمس الأحد في القدس، أعرب وفد يمثل الائتلاف الأهلي للدفاع عن حقوق الفلسطينيين في القدس، ولجنة القدس في شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية في المناطق الفلسطينية المحتلة عن تضامنه مع د. عزمي بشارة والتجمع الوطني الديمقراطي. كما استنكر أعضاء الوفد "الملاحقة السياسية التي يتعرض لها التيار القومي العروبي داخل مناطق 48".

وقد حضر الاجتماع عن المكتب السياسي للتجمع كل من النائب د.جمال زحالقة، ود.باسل غطاس وحنين زعبي.

وأكد أعضاء الوفد على أن هذه الحملة التحريضية تندرج في إطار إستراتيجية الحركة الصهيونية الهادفة إلى طمس الهوية العربية والنهج القومي الذي يمثله د.عزمي بشارة والتجمع الوطني الديمقراطي، والذي تمكن من فضح وتعرية زيف الديمقراطية الإسرائيلية من خلال المطالبة بتحويل طبيعة "الدولة" من "دولة اليهود" إلى"دولة كافة المواطنين".

كما أكد أعضاء الوفد على أهمية التصدي لحملة التحريض هذه شعبيا وإعلاميا وسياسيا وعلى الصعيد المحلي والعربي والإقليمي والدولي، لأنها قضية إستراتيجية من الدرجة الأولى وتستهدف مشروعا بأكمله.

هذا وأشار أعضاء الوفد إلى تأييدهم لأي موقف يتخذه د. عزمي بشارة والتجمع الوطني الديمقراطي بهذا الخصوص.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018