بوني يكشف سبب غيابه عن فريقه قبل بداية الموسم

بوني يكشف سبب غيابه عن فريقه قبل بداية الموسم
اللاعب العاجي ويلفريد بوني (أ ف ب)

أكد ويلفريد بوني مهاجم مانشستر سيتي الذي عانى للظهور بمستواه منذ انضمامه في يناير/كانون الثاني الماضي أنه أصيب بالملاريا قبل انطلاق الموسم الجاري للدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

ولم يسافر مهاجم ساحل العاج مع تشكيلة سيتي إلى أستراليا أو فيتنام استعداداً للموسم الجديد وقال النادي الإنجليزي حينها إن اللاعب مريض دون تحديد أي تفاصيل.

وألمح مانويل بليغريني مدرب سيتي في مؤتمر صحفي الأسبوع الماضي إلى أن بوني أصيب بالملاريا رغم أن اللاعب بدا أنه استعاد كامل لياقته وسجل هدفين في الفوز 5-1 على بورنموث بالدوري أمس السبت.

ونقلت تقارير إعلامية بريطانية عن بوني قوله "أصبت بالملاريا من أفريقيا عند عودتي للفريق لكني الآن على ما يرام".

وانتقل بوني (26 عاماً) إلى سيتي قادماً من سوانزي سيتي مقابل 30 مليون جنيه إسترليني (46.32 مليون دولار) مطلع العام الجاري وتأخر ظهوره الأول بسبب مشاركته في كأس الأمم الافريقية وتعرضه للإصابات.

وقال بوني "أشعر أني اجتزت المنعطف، تعرضت للعديد من الإصابات وكنت مريضاً وأشعر أن هذا كله أصبح بعيداً عني الآن".

وأضاف "أريد فقط أن أؤدي عملي وأقدم أفضل ما لدي في المران وأسجل الأهداف عندما أحصل على فرصة اللعب في المباريات، كل مهاجم يشعر بالسعادة عند تسجيل الأهداف خاصة إذا فاز فريقه".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018