مدرب المنتخب البرازيلي: أداء نيمار يفوق ميسي ورونالدو

مدرب المنتخب البرازيلي: أداء نيمار يفوق ميسي ورونالدو
الأرجنتيني ليونيل ميسي، البرتغالي كريستيانو رونالدو والبرازيلي نيمار دا سيلفا (أ ف ب)

أشاد المدير الفني للمنتخب البرازيلي، كارلوس دونغا، اليوم الأربعاء بمهاجمه الخطير نيمار دا سيلفا، موضحاً أن أداء نيمار في العام الحالي يفوق أداء الأرجنتيني ليونيل ميسي زميله في برشلونة والبرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد الإسباني.

وقال دونغا، أمام مراسلي وسائل الإعلام البرازيلية اليوم "إذا صنفنا اللاعبين الثلاثة طبقاً للأرقام والإحصائيات، سيكون نيمار الأفضل من ميسي ورونالدو في 2015، تعرض ميسي للإصابة أكثر من مرة ولم يستطع رونالدو تحقيق التوقعات وتكرار مستواه في العام الماضي، أما نيمار فقد تطور مستواه صعوداً منذ انتقاله لبرشلونة".

وحرص دونغا على الإشادة بنيمار، في المؤتمر الصحفي للمنتخب البرازيلي اليوم قبل السفر إلى الأرجنتين لمواجهة منتخبها غداً، الخميس، في الجولة الثالثة من التصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018.

وغاب نيمار عن صفوف المنتخب البرازيلي في الجولتين السابقتين من تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة للمونديال الروسي وذلك بسبب عقوبة الإيقاف التي فرضت عليه بسبب طرده خلال مباراة البرازيل وكولومبيا في الدور الأول لبطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا) التي استضافتها تشيلي منتصف العام الحالي.

وفي غياب نيمار عن أول مباراتين للفريق بالتصفيات، خسر المنتخب البرازيلي 0-2 أمام تشيلي ثم فاز 3-1 على نظيره الفنزويلي.

ولن يكون حصد النقاط الثلاث في مباراة الغد هو المكسب الوحيد للمنتخب البرازيلي في حالة الفوز على نظيره الأرجنتيني، علماً بأن المنتخب البرازيلي يحتل المركز الخامس في جدول التصفيات.

وتمثل المباراة بين الفريقين غداً كلاسيكو مثير يطمح البرازيليون للفوز به من أجل تعويض جماهيرهم عن الإخفاقات المتتالية في السنوات الأخيرة والتي كان آخرها الهزيمة 1-7 أمام ألمانيا في المربع الذهبي لكأس العالم 2014 بالبرازيل وأمام تشيلي بركلات الترجيح في كوبا أمريكا 2015 .

ويتطلع دونغا والمنتخب البرازيلي إلى استغلال المستوى الرائع لنيمار في الوقت الحالي من أجل الفوز على المنافس التقليدي العنيد لا سيما وأن نيمار سجل اثنين من أهداف برشلونة في المباراة التي فاز فيها الفريق 3-0 على فياريال في الدوري الإسباني مطلع هذا الأسبوع.

وقلل دونغا من أهمية غياب الثلاثي ليونيل ميسي وسيرجيو أغويرو وكارلوس تيفيز عن صفوف المنتخب الأرجنتيني في مباراة الغد وكذلك من الظروف الصعبة التي يمر بها المنتخب الأرجنتيني الذي حصد نقطة واحدة فقط من مباراتيه السابقتين بالتصفيات.

وأوضح "المنتخب الأرجنتيني سيخوض المباراة على ملعبه ويضم الفريق مجموعة من اللاعبين البارزين كما أنه وصيف بطل العالم ويعمل على نحو جيد كما أن لاعبيه ظلوا سوياً لعشر سنوات".

وأكد دونغا أن المباراة تبدو سهلة للبرازيل من الناحية النظرية في ظل الظروف الصعبة للمنتخب الأرجنتيني ولكن الفريق الأرجنتيني لديه رغبة أكبر مما يجعل المواجهة معه في غاية الصعوبة.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص