فيفا يسعى إلى تطبيق تعديلات جديدة في مونديال 2022

فيفا يسعى إلى تطبيق تعديلات جديدة في مونديال 2022
السويسري جياني إنفانتينو (أ ب)

ذكرت تقارير صحفية، أن الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" يخطط إلى تطبيق تعديلات جديدة في النسخة المقبلة من بطولة كأس العالم 2022 التي ستقام في قطر.

وبحسب ما نقلته صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية، فإن الفيفا سيقوم بدراسة إمكانية اللجوء إلى ركلات الترجيح، خلال مباريات دور المجموعات التي تنتهي بالتعادل.

ويأتي هذا الاقتراح، لعدم تكرار ما حدث في مباراة فرنسا والدنمارك في مونديال روسيا والتي انتهت إلى التعادل السلبي، الذي أهلهما معا، وهو ما يعتبر تهديدا للعب العادل الذي يشدد الفيفا على تطبيقه.

وحسب الاقتراح الذي يأمل إنفانتينو في الموافقة عليه، سيتم منح كل فريق من الفريقين المتعادلين نقطة واحدة، ومن ثم اللجوء لركلات الترجيح، والتي بموجبها سيمنح الفائز بالركلات نقطة إضافية.

وأضافت الصحيفة، أن جياني إنفانتينو، رئيس الفيفا، لا يزال يحاول إقناع كبار المسؤولين بالاتحاد، من أجل زيادة عدد المشاركين في مونديال 2022 إلى 48 منتخبًا بدلًا من 32 منتخبًا.

وكان الاتحاد الدولي، قد قرر رسميًا، في وقت سابق، زيادة عدد المنتخبات في مونديال 2026، إلى 48 فريقًا.

وتابعت الصحيفة أن الـ 48 منتخبًا سيتم تقسيمهم إلى 16 مجموعة، بواقع 3 منتخبات في كل مجموعة، لذلك يرغب الاتحاد الدولي، في اللجوء لركلات الترجيح في دور المجموعات بالمونديال، لحسم المباريات التي ستنتهي بالتعادل.

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية