مانشستر يونايتد يسقط بكمين التعادل أمام إيفرتون

مانشستر يونايتد يسقط بكمين التعادل أمام إيفرتون
صور من المباراة (أ ب)

تعادل فريق مانشستر يونايتد في مباراته البيتية أمام إيفرتون بنتيجة هدف لكل منهما، ضمن أحداث الجولة السابعة عشر من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وأحرز هدف مانشستر يونايتد اللاعب ماسون جرينوود، وفي المقابل سجل هدف إيفرتون اللاعب فيكتور لينديلوف (ذاتي).

وبهذا التعادل رفع مانشستر يونايتد رصيده من النقاط إلى 25 نقطة وهو يحتل المركز السادس بترتيب لائحة الدوري، في حين أصبح برصيد إيفرتون 18 نقطة وهو يحتل المركز السادس عشر.

مجريات المباراة:

لم تمر سوى 18 ثانية على انطلاق المباراة حتى كاد اليونايتد أن يباغت ضيفه بهدف مبكر عن طريق جيسي لينغارد، الذي وصلته الكرة داخل منطقة الجزاء، ليستدير بجسده ويسدد كرة أرضية زاحفة، لكنها مرت بجوار القائم.

وجاء الرد سريعًا من التوفيز بعدما حاول ماسون هولجيت وضع كرة ساقطة في مرمى دافيد دي خيا، لكن الحارس الإسباني نجح في تحويلها إلى ضربة ركنية.

وكرر هولجيت محاولاته بتسديدة جديدة نحو مرمى دي خيا، لكنها ذهبت بين يدي حارس الشياطين الحمر.

وتسلم ماركوس راشفورد تمريرة بينية طولية من فيكتور لينديلوف، لينطلق بالكرة حتى وصوله منطقة الجزاء، مطلقًا تسديدة قوية بيسراه، لكنها ذهبت أعلى المرمى.

وأرسل سكوت ماكتوميناي تمريرة حريرية لدانييل جيمس، لينطلق نحو مرمى التوفيز، قبل أن يسدد كرة أرضية زاحفة، مرت بجوار القائم الأيمن للحارس جوردان بيكفورد.

واحتسب الحكم ركلة حرة لصالح اليونايتد على حدود منطقة جزاء الضيوف، لينفذها راشفورد بتسديدة قوية، لكن بيكفورد تصدى لها ببراعة.

ومع حلول الدقيقة 36، ارتكب دي خيا خطأ فادحًا بعدما فشل في التعامل مع كرة عرضية من ركنية نفذها ليتون بينز، لتلامس يده اليمنى وتمر منه، ليتفاجأ لينديلوف باصطدام الكرة بجسده وتحولها إلى داخل الشباك، ليتقدم إيفرتون بهدف بنيران صديقة.

ولم يستطع أصحاب الأرض معادلة النتيجة في الدقائق المتبقية، لينتهي الشوط الأول بتقدم إيفرتون (1-0).

وجاءت بداية الشوط الثاني هادئة في الدقائق الأولى حتى الدقيقة 62، التي شهدت تصويبة قوية من لوك شو، لكن بيكفورد حال دون وصولها الشباك.

وبعد 3 دقائق، قرر المدرب النرويجي أولي جونار سولسكاير الدفع بالمهاجم الشاب ماسون جرينوود، بدلًا من لينغارد، بحثًا عن حلول جديدة في الثلث الهجومي.

وكاد لينديلوف أن يكفّر عن الهدف الذي وضعه بالخطأ في مرمى فريقه بتصويبة صاروخية بيسراه، لكن الكرة علت العارضة.

وأثمرت ورقة سولسكاير الرابحة عن هدف التعادل للشياطين الحمر، بعدما نجح جرينوود في صيد شباك بيكفورد بهدف من تسديدة يسارية أرضية زاحفة، فور نزوله بـ12 دقيقة.

وأنقذ دي خيا مرماه من تسديدة يسارية قوية للنيجيري أليكس إيوبي، لتتحول إلى ركنية.

وحاول المان يونايتد في الدقائق التالية خطف هدف الفوز، لكن دون جدوى، لتنتهي المباراة بالتعادل (1-1).

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة