مخاوف في صفوف أبناء سخنين: إصابة لاعب آخر بكورونا

مخاوف في صفوف أبناء سخنين: إصابة لاعب آخر بكورونا
(عرب 48)

أعلنت إدارة فريق الدرجة العليا، اتحاد أبناء سخنين، عن إصابة حارس المرمى محمد أبو النيل بفيروس كورونا المستجد.

وانضم أبو النيل إلى عدد من المصابين بعدوى الفيروس في صفوف الفريق السخنيني، بينهم المدرب إلداد شابيط والحارس محمود قنديل واللاعبين حسن الحلو وبهجات بشير.

وجاء على لسان الناطق بلسان الفريق، منذر خلايلة، أن "حارس المرمى محمد أبو النيل خاض المباراة الأخيرة أمام مكابي نتانيا، وبعد خضوعه لفحص كورونا يوم الأربعاء تبين أنه حامل للفيروس".

واعتبر أن "المخاطر التي استعرضها الفريق من قبل باتت جلية، وبالتالي فإن حياة اللاعبين وكوادر الفريق ليست لعبة، كيف وإن كان الأمر يتعلق أيضًا بأفراد عائلاتهم".

وأشار خلايلة إلى أن "لاعبين آخرين شكوا من أعراض فيروس كورونا، في الوقت الذي لم يخضعوا فيه للفحوصات بعد".

تجدر الإشارة إلى أن إدارة أبناء سخنين طلب من الاتحاد العام لكرة القدم تأجيل المباراة الأخيرة أمام مكابي نتانيا (0-7) بسبب إصابة عدد من اللاعبين بكورونا والتزام آخرين بالحجر الصحي، غير أن الاتحاد العام رفض ذلك.

وعلى ضوء مستجدات كورونا في معسكر اتحاد أبناء سخنين، قرر الاتحاد العام لكرة القدم تأجيل مباراة الفريق القادمة والتي كانت مقررة أمام مكابي حيفا يوم الأحد الوشيك.