حفل استقبال مهيب لفريق كوريا الشمالية في الأولمبياد

حفل استقبال مهيب لفريق كوريا الشمالية في الأولمبياد
(أ ب)

استُقبلت اليوم الخميس، بعثة كوريا الشمالية الأولمبية في قرية غانجيونغ الخاصة بالأولمبياد، بحفل مهيب ومبهج، سُمح فيه بشكل استثنائي للفريق الكوري الشمالي، برفع علم دولته المخالف لقانون الدولة المستضيفة كوريا الجنوبية.

وقد حضر الاحتفال أعدادًا كبيرة من المتفرجين والصحفيين والمسؤولين الرياضيين وغير الرياضيين، لمشاهدة لحظة فريدة من نوعها كهذه، فإنه ليس من المفهوم ضمنا أن يكون الاستقبال رحيب الصدر، بين دولتين دام الصراع بينها على مدار عقود من الزمن ولم يحل السلام التام بعد.

وقد أثارت الفرقة الموسيقية التي اصطحبها الفريق معه، أجواء من الفرح والبهجة التي طغت على مشاعر التوتر وعدم الراحة بين أعضاء الفريق، الذين عبّروا عن فرحهم بالرقص والقفز والتصفيق وتوزيع الابتسامات الحقيقية، رغم عدم تأثرهم بألحان الفرقة الموسيقية الشعبية لكوريا الجنوبية.

وفي خطوة غريبة وغير مسبوقة ستتشارك الكوريتان فريقا موحدا في رياضة هوكي النساء.

وصرح رئيس البعثة الكورية الشمالية ونائب وزير الرياضة في الدولة، وون جيل وو، إنّ " رؤية الجميع هنا كوحدة واحدة، أمر رائع". جدير بالذكر أيضا إلى أنّ شقيقة رئيس كوريا الشمالية، كيم جونغ أون، قد حضرت مع البعثة أيضا.