بعد اكثر من 7 أشهر على الانتخابات: "إقرأ" في قيادة اللجنة.. وبدون إئتلاف!

بعد اكثر من 7 أشهر على الانتخابات: "إقرأ" في قيادة اللجنة.. وبدون إئتلاف!

 

أعلنت كتلة إقرأ في جامعة حيفا عن تشكيل لجنة الطلاب العرب بعد أكثر من سبعة أشهر على إجراء الانتخابات والتي أسفرت عن حصول كل من كتلة "اقرأ" على 5 مقاعد، الجبهة الطلابية 5 مقاعد والتجمع الطلابي الديمقراطي 3 مقاعد، وذلك تماشيا مع قرار الكتل الطلابية المذكورة قبل الانتخابات بتعديل بند في الدستور أنه في حال عدم تشكل ائتلاف بين الكتل يضمن 7 مقاعد وما فوق، فيحق للكتلة الأكبر تشكيل اللجنة بعد الانتخابات بأسبوعين.
 
وجاء في بيان مشترك للجنة الممثلة بمختلف الكتل: "تبدأ اللجنة عملها وهي واعية للظروف الحالكة التي يعايشها طلابنا وللصعوبات التي يعانونها في مختلف المجالات، وتبدأ اللجنة في ظروف صعبة تعايشها الحركة الطلابية من تضييق والسعي للحد من العمل السياسي الذي يثبّت هوية الطالب وانتماءه لشعبه وأمته. نعم، كانت هناك ظروف صعبة في إقامة اللجنة لا تخفى على أحد، ولكن الأهم أن اللجنة اليوم قد بدأت عملها، معلنين لجمهور طلابنا أننا وبمختلف تركيباتنا داخل اللجنة نسعى للعمل معًا من أجل مصلحة الطالب العربي والسهر على قضاياه وهمومه التي هي قضايانا وهمومنا".
 
وأضافت اللجنة في بيانها :"من هنا نعلن عن بداية عمل اللجنة الطلاب العرب برئاسة كتلة اقرأ ويكون الطالب إبراهيم خطيب رئيس للجنة الطلاب العرب، وبمشاركة الزملاء في الجبهة الطلابية ويكون الطالب فادي حكيم سكرتير اللجنة والزملاء التجمع الطلابي ويكون الطالب وئام بلعوم أمين صندوق اللجنة ونكون شركاء في عضوية اللجنة والمشاركة في قراراتها وفق البند اتفق عليه بين الأحزاب، وبذلك يكون نجاح اللجنة هو مسؤولية جميع الكتل لكونها كلها مشاركة في قراراتها. نعم لم يكن تحالف بين الأحزاب وائتلافات، ولكن هناك اتفاق على التعاون المشترك من أجل مصلحة الطلاب وخيرهم، ستكون تجلياته في الأيام القريبة".
 
وانهت بيانها:" نطلب من كل طلابنا دعم اللجنة ودعم عملها لتكون ممثلاً أميناً وصادقاً وقوياً لكل طلابنا العرب، وفي نفس الوقت نقول لطلابنا أننا كلنا آذان صاغية لمشاكلهم وهمومهم التي نأمل أن يتوجهوا لنا بها لكي نحلها سوياً وننهض سوياً بالطلاب العرب ومكانتهم في جامعة حيفا".
ومن المقرر أن تنظم اللجنة أولى فعالياتها يوم الأربعاء القادم 18-1-2012.