جمعيّة الثّقافة العربيّة تنظّم فعاليات تطوع في النقب

جمعيّة الثّقافة العربيّة تنظّم فعاليات تطوع في النقب

ضمن الأنشطة التطوعيّة والتثقيفيّة للطّلاب الحاصلين على المنح الدراسيّة من جمعيّة الثّقافة العربيّة، بدعمٍ من مؤسّسة الجليل-لندن، وسعيًا لتأكيد مركزيّة قضيّة النقب ومساندة أهله المواجهين لأخطر مخططات مصادرة الأرض والتهجير، ولتذويت قيم التطوع والعطاء والتكافل، نظّمت الجمعيّة يوم الخميس الماضي (12\04\2012) يوم عمل تطوعيّ في مدينة رهط، شارك فيه أكثر من تسعين طالبًا وطالبة، نفّذوا خلاله العديد من الترميمات والفعاليات والورش في المركز الجماهيريّ وفي قاعات رياضيّة وروضات أطفال في البلدة، كما تعرّفوا واقع المجتمع العربيّ في النقب وقضاياه الحارقة.
 
في مفتتح اليوم التطوعيّ، استقبل د. عامر الهزيّل، نائب رئيس بلدية رهط ومسؤول ملف التربية والتعليم فيها، الطّلاب ورحّب بهم، وأثنى على المبادرة التطوعيّة، وقدّم لهم محاضرة حول "النقب والتحديات التي تواجهها الأقليّة العربيّة" شارحًا عن تاريخ النقب وسكانه ومعاناة الناس في القرى غير المعترف بها وحرمانهم من حقوقهم، والنضال من أجل البقاء والاعتراف، والمخاطر الكامنة في مخطط جولدبرج-برافر والسجال حول الموقف منه.
 
وتعدّدت الأنشطة التطوعيّة التي توزّعت على أكثر من موقع في رهط، حيث قام الطّلاب بزراعة الأشتال والطلاء ورسم الرسومات في روضة الأمل وروضة الصبر، وقاموا بالطّلاء الخارجيّ والداخليّ والتنظيف في قاعة "الرازي" الرياضيّة، وفي المركز الجماهيريّ قام المتطوعون بطلاء القاعة الرياضيّة والدرابزين وتنظيف محيط المركز من الأعشاب الضارّة والرسم على جدران قاعة المركز، وتقديم ورشٍ حول الهويّة والقيادة لشبيبة المركز الجماهيريّ.  
 
وقام مدير مركز الشباب في المركز الجماهيريّ، السّيد عطوة أبو فريح، بتنسيق برنامج اليوم التطوعيّ والأنشطة المختلفة ومرافقة المتطوعين، وعقّب أبو فريح: "نشكر جمعيّة الثّقافة العربيّة على هذه المبادرة الطيّبة والهادفة، والتي تعزّز من تواصل أهلنا في الشمال مع أهلهم في النقب وخاصة في هذه الفترة التي يمرّ فيها النقب بتحديات كبيرة من مخططات تهدف إلى تهويد الحيّز وتشويه هوية الإنسان العربيّ في النقب".
 
تجدر الإشارة إلى أنه قد رافق الطلاب الفنان محمد فضل، وأشرف على رسم جدارية في المركز الثقافي في رهط. 
 
 
 

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019