شباب عكا يحيون ذكرى الهبة الشعبية ويطلقون مبادرات جديدة

شباب عكا يحيون ذكرى الهبة الشعبية ويطلقون مبادرات جديدة

أحيت مجموعة من شبان مدينة عكا الناشطين في المجال الاجتماعي والثقافي، الذكرى الثانية عشرة لهبة القدس والأقصى، يوم السبت في مقر "بيت الشباب".

وقد قدمت فرقة موسيقية من الشباب عرضًا غنائيًا وطنيًا عن الأرض والشهداء والحرية.  وتضم الفرقة أندريه ليوس، صبحي الياس، أحمد قدورة، محمد عبد الرحمن، ومنى ميعاري.

كما شارك أيضًا في المناسبة مجموعة غسان كنفاني الشبابية الناشطة في المدينة.

افتتح اللقاء الطالب الجامعي والناشط التجمعي خالد السيّد، فذكر بهذه الذكرى العزيزة، وأهميتها وأهمية إحيائها بالنسبة لصقل الهوية الوطنية للأجيال الشابة وتحصينهم ضد التشوّه الوطني والضياع السياسي. كما تحدث عن ضرورة تطوير العمل الشبابي في المدينة لتعزيز الوجود العربي فيها.

وقد استضافت المجموعة أمين عام التجمع عوض عبد الفتاح، الذي قدّم كلمة قصيرة حيّا فيها هذه المجموعة على التزامها بقضايا مدينتهم وقضية شعبهم الوطنية، وأثنى على دورهم في مجال التوعية الثقافية والاجتماعية التي يقومون بها، وقال: "الشباب هم عماد المجتمع وهم عماد الحركة الوطنية، ولا سبيل غير المضيّ قدمًا في العمل المثابر للحفاظ على الصمود في مدينة عكا وفي كل المدن والبلدات العربية التي تتعرّض للتهويد المستمر".

هذا وعرضت الناشطة نورا منصور والمختصة بتعليم المناظرة برنامجا مستقبليا للمجموعة بهدف مواصلة نشر الوعي والنهوض بشباب المدينة على كل المستويات.


 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018