النائبة زعبي تحمل جامعة حيفا مسؤولية أمن الطلاب العرب و تحذر من المس بأي طالب عربي

النائبة زعبي تحمل جامعة حيفا مسؤولية أمن الطلاب العرب و تحذر من المس بأي طالب عربي

أرسلت النائبة حنين زعبي، صباح اليوم الأحد، رسالة الى رئيس جامعة حيفا عاموس شبيرا تطالبه بإلغاء تظاهرة اليمين الفاشي في الجامعة لدعم جنود الإحتلال في غزة، بإعتبارها دعوة لمظاهرة تحريضية ضد الطلاب العرب في الجامعة.


وفي تعليقها على الموضوع إعتبرت زعبي أن للطلاب العرب الحق بل الواجب في دعم حق شعبهم ضد السياسات العدوانية التي تنتهجها الدولة ضدهم، وأن الجامعة مسؤولة عن ضمان هذا الحق، ومسؤولة عن ردع كل من تسول له نفسه التحريض ضد الطلاب العرب بسبب من مواقفهم السياسية. وأن على الجامعة أن ترد على رسالة يونا يوهاف الذي وصف الطلاب العرب ب"العامل المتطرف والسلبي" بأنها لا تعتبر حق التعبير وحقوق الإنسان "عاملا متطرفا وسلبيا" بل تعتبر من يهدد حرية التعبير عاملا "متطرفا وسلبيا" بل وخطيرا، إذا ما صدرت هذه التصريحات عن رئيس بلدية مسؤول عن أمن الناس.

وذكرت زعبي في رسالتها، أن جامعة حيفا عليها أن تتحمل مسؤولية أمن الطلاب العرب، وأن تعي خطورة الوضع خاصة أن جهات رسمية مسؤولة مشاركة في التحريض مثل رئيس بلدية حيفا بالإضافة إلى وسائل الإعلام العبرية التي تبث سمومها ضد الطلاب العرب كما ضد شعبهم وممثليهم.
وأضافت الرسالة أن  التحريض إنتقل من تحريض عشوائي على العرب الى تهديدات عينية بحق بعض الطلاب، حيث تم نشر صورة من الحساب الشخصي لإحدى الفتيات العربيات ودعا نشطاء يمينيون الى " "المس بها" .

وفي نهاية الرسالة طالبت النائبة زعبي  رئيس جامعة حيفا أن يحقق مع العناصر اليمينية التي تقوم بالتحريض ضد الطلاب العرب على شبكات التواصل الإجتماعي، وبأن يقدم تلك العناصر إلى لجان تأديبية، خخشية أن تتحول تلك المظاهر إلى ظاهرة ونهج عام ومتكرر، كما طالبته بالتوجه  للشرطة لكي تتدخل  لحماية الطلاب العرب من متطرفي اليمين، وللقيام بالتحقيق ومحاكمة كل من يشارك في التحريض والعبث بحياة وأمن وحقوق الطلاب العرب. .

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018