شباب "بلدنا" في النقب

شباب "بلدنا" في النقب

نظمت "جمعية الشباب العرب- بلدنا"، وبالتعاون مع "معًا – اتحاد الجمعيات النسوية العربية في النقب"، جولة ميدانية شبابية، يوم السبت الفائت 02.03.2013، شملت بلدتي اللقية ووادي النعم.

اللقية

كانت محطة الجولة الأولى انطلقت من حيفا مقر "جمعية نساء اللقية" في قرية اللقية،  حيث كان طاقم "معا" في استقبال الشباب، إلى جانب رئيس المجلس الإقليمي للقرى غير المعترف بها - السيد عطية الأعسم، الذي قدم نبذة عن النقب  من  الناحية الجغرافية، التاريخية والسياسية، وتحدث مطولا عن مخطط "برافر" العنصري وانعكاساته الكارثية على أهالي النقب.  

بعد ذلك تحدثت السيدة صفاء شحادة، مديرة "معا"، عن قضايا نساء النقب ودورهن الأساسي في النضالات الاجتماعية والسياسية، ودور الجمعيات  النسائية ونشاطاتها.

بعد أن قام المشاركون بجولة ميدانية  في المواقع المهمة والتاريخية في قرية اللقية، انتقلوا إلى وادي النعم غير المعترف بها حكوميا، وهناك  تحدث رئيس اللجنة المحلية  السيد يوسف العزازمة عن أوضاع القرية التي تفتقر إلى أي بنية تحتية، فلا توجد فيها طرقات، ولا مياه جارية، ولا كهرباء، كما هو حال باقي القرى غير المعترف بها، بالإضافة إلى الإرهاب التي تمارسه الدولة ضد أهل القرية من هدم البيوت، وإبادة المحاصيل الزراعية، والاعتقالات المتكررة لشباب القرية بهدف ترحيل أهالي القرية والاستيلاء على أراضيهم.  

وادي النعم

وأوضح العزازمة أن ما يعقد وضع وادي النعم هو قربها من المصانع الكيماوية "رامات حوفاف"، وتأثير ذلك على أوضاع أهلها الصحية، فتكثر حالات الإجهاض والأمراض السرطانية. وقد شدد العزازمة على الرفض القاطع لمخطط "برافر" العنصري، وعدم قبوله بأي حال من الأحوال، وطالب الأحزاب والجمعيات العربية تكثيف نشاطها ووجودها في النقب عامة، وفي القرى غير المعترف بها خاصة.

وجرى الحديث بين الزوار وأهالي البلدة عن دور الشباب في القيام بفعاليات توعوية حول قضية القرى غير المعترف بها.

التواصل الفلسطيني ودعم مسيرة النضال

في الختام، عبر نديم ناشف، مدير "جمعية الشباب العرب- بلدنا"، عن أهمية التواصل الفلسطيني ومساندة الأهل في النقب، وقال: "إنّ جمعية بلدنا وكوادرها في البلاد جاهزون للمساعدة في أي فعالية تقررها اللجنة، وكذلك في قرى ومدن الشمال، ليتم نقل صورة حقيقية عن وادي النعم إلى أهالينا في البلاد شمالاً وجنوبًا، على أمل أن يساهم ذلك في مسيرة نضال أهلنا في النقب."  

يذكر أن زيارة وادي النعم تم بثها بثا مباشرا عبر موقع "يو ستريم" (بث مباشر بمساعدة قناة إلكترونية تبث عبر الإنترنت)، وشاهدها عشرات الشبان الفلسطينيين في مقر جمعية الحنونة في عمان – الأردن.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018