يوم دراسي تدريبي ضد الخدمة "المدنيّة" في جمعيّة "بلدنا"

يوم دراسي تدريبي ضد الخدمة "المدنيّة" في جمعيّة "بلدنا"

ضمن حملتها المتواصلة ضد الخدمة "المدنيّة"، نظمت جمعيّة الشباب العرب- بلدنا، أمس الأول الاحد،  يوما دراسيّا تدريبيّا حول مناهضة مشروع الخدمة "المدنيّة" الإسرائيليّة، بمشاركة ناشطين وناشطات شباب في أطر ومجموعات شبابيّة محليّة من بلدات مختلفة.

أفتتح اللقاء نديم ناشف- مدير جمعيّة بلدنا، مستعرضا أهداف اليوم الدراسي، الذي يقوم على اعداد كوادر شبابيّة لتنشط في مجالها وبلداتها في مناهضة الخدمة "المدنيّة"، وقدم ناشف خلال حديثه خلفيّة الحملة الشبابيّة التي أطلقتها الجمعيّة منذ تأسيس مديريّة الخدمة المدنيّة، في 2007.
ثم قدم الناشط خالد عنبتاوي- عضو أدارة الجمعيّة، مداخلة استعرض، من خلالها، الخلفيّة النظريّة، التاريخيّة والسياسيّة لمشروع الخدمة المدنيّة، والإدعاءات السياسيّة لرفض المشروع ومخاطره. تلتها فقرة تدريبيّة حول آليّات ارشاد وتوجيه مجموعات شبابيّة في موضوع رفض الخدمة المدنيّة، بمشاركة وتوجيه الناشطة نداء نصّار- مركزة مشاريع في جمعيّة بلدنا

 


الفقرة الختاميّة تمحورت حول سُبل تنظيم حملات محليّة لمناهضة الخدمة المدنيّة، حيث استعرض عنبتاوي المحطات الأساسيّة لحملة "أنا مش خادم" التي أطلقتها الجمعيّة، والحملات التوعوية المختلفة التي أطلقتها الجمعيّة، وقد خصص النقاش لتقديم اقتراحات وأفكار لبناء حملات مشتركة مناهضة للخدمة "المدنيّة". 
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018