ردًا على تهديدات الشرطة للطلّاب: مظاهرة طلّابيّة داخل الجامعة العبريّة

ردًا على تهديدات الشرطة للطلّاب: مظاهرة طلّابيّة داخل الجامعة العبريّة

نظّمت الحركات الطلابيّة العربيّة في الجامعة العبريّة، يوم أمس الثلاثاء، مظاهرة طلّابيّة داخل الجامعة تحت عنوان "موحدون في مواجهة الملاحقات السياسيّة ودعمنا للأسرى"، ردًا على الملاحقات السياسيّة الُممنهجة ضد الطلاب من خلال الاعتقالات والتهديدات الُمتكرّرة، كمحاولة لكسر الحراك الطلابي الفاعل في الجامعة.

ورفع الطلّاب المتظاهرون شعارات تُندّد بتواطؤ الجامعة، وأمن الجامعة مع الشرطة في اعتقال طلابٍ من السكن الطلابي، كما نددوا بسياسة كمّ الأفواه التي تمارسها الجامعة بحق الطلاب في محاولة لكسر الحراك الطلابي المتواصل والداعم للحركة الاسيرة في إضرابها.

وفي حديث مع الطالب رأفت شعبان عضو التجمّع الطلابي الديمقراطي قال: "إن الحراك الطلابي المتواصل والملتحم مع قضايا الساعة كشف حالة من العنصريّة في الجامعة ضد الطلاب الناشطين في الساحة الطلابيّة، تمثلت هذه العنصريّة في تعاون الجامعة مع الشرطة في اعتقال طلاب من السكن الطلابي، واستمرار التضييقيات علينا في محاولة لثنينا عن مواصلة حراكنا".

وأضاف قائلًا: "لن ترهبنا التضييقيات الممنهجة، وسياسة كم الافواه ولن تثنينا عن متابعة نضالنا الطّلابي، وسنستمر في فعالياتنا الداعمة للأسرى في نضالهم خلف القضبان".


 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018