دعوات طلابية لـ"يوم الكوفية" الثلاثاء المقبل

دعوات طلابية لـ"يوم الكوفية" الثلاثاء المقبل
من مظاهرات "يوم الكوفية" العام الماضي

دعا طلاب المدارس الثانوية في البلاد، عبر وسائل التواصل الاجتماعي، إلى أن يكون يوم الثلاثاء المقبل 'يوم الكوفية'، بمختلف المدارس. وقال الطلّاب على موقع التواصل الاجتماعي 'فيسبوك'، إنه يتوجب على جميع الطلاب دون استثناء الحضور إلى المدارس وهم يرتدون الكوفية الفلسطينية.

وجاء في الدعوة: 'طلابنا الأعزاء، طلابنا الأبطال، في هذه الأيام التي تشتد فيها العنصرية والتمييز والقمع وانتهاك حُرمة المسجد الأقصى، والظروف الصعبة التي يمُر بها شعبنا الفلسطيني الأبي. نصرخ نحن الطلاب؛ حقنا لن يضيع وتاريخنا لن يُنسى، في هذا التاريخ كلنا يدٌ واحدة، كلنا شعب واحد وكلنا كوفية فلسطينية'.

وأضافت الدعوة: 'أيها الأوفياء الشرفاء، في صباح يوم الثلاثاء الموافق 10/11/2015 سنهز الأرض في كوفيتنا الفلسطينية ونشيد موطني سيزأر في مدارسنا وننتظركم بنشاطات وفعاليات ومسيرات وطنية يوم الثلاثاء'.

وعن مدى الالتزام بالفعالية، قال مركز اتحاد الشباب الوطني الديمقراطي في أم الفحم، محمد خضر جبارين، لـ'عرب 48' إن 'الالتزام سيكون من منطلق محبتهم للفعالية، ونجاحها العام الماضي'.

وتابع أن 'الوعي لدى طلابنا الذين هبوا ولبوا الدعوة، كان له أثر كبير في نفوس الشباب وأيضا حدث تاريخي، وهو أن ينزل جميع الطلاب موحدون أمام قضيتهم وانتمائهم'.

واختتم قائلًا إنه 'نناشد كافة اللجان الشعبية، ومدراء المدارس التعاون معنا في هذا اليوم المنشود الذي يعبر عن مدى الوعي الشبابي الذي هو بمثابة ذخر وفخر لنا، شبابنا أقوياء وكبار في انتمائهم. أتوقع من اللجنه الشعبية أن تنسق مع جميع طلابنا مسيره في كافة المدارس بعد الدوام'.

بدوره، قال مركز اتحاد الشباب الوطني الديمقراطي قطريًا، خالد عنبتاوي، لـ'عرب 48' إننا 'نحيي مبادرة طلابنا وشبابنا الوطني والملتزم بقضايا شعبه، العمل الوطني بين طلاب المدارس وفي جدرانها له أهمية خاصة، وليس مفهومًا ضمنيًا، ويؤكد على وعي هذه الشريحة وتمسكها والتزامها رغمًا عن محاولات الأسرلة التي تستهدف هذه الشريحة أكثر من غيرها، من الجدير بالذكر ان هذا اليوم يصادف عام على استشهاد الشاب خير حمدان برصاص الشرطة، والذي شهد حملة 'ثورة حطة النصر' يوم الكوفية العام الماضي، وها نحن نرى الطلاب يبادرون لذات الحملة، تأكيدًا على استمرار مسيرة رفع الوعي، والعطاء. للذكرى زخمًا أكبر وأقوى'.

واختتم قائلًا إنه 'ندعو الطلاب أن يبادروا لتنظيم أنفسهم وإعادة بناء اتحاد الطلاب الثانويين العرب كجزء من دفع النشاط والحراك الطلابي وتنظيمه ليكون ممثلًا للطلاب، لتنظيم احتجاجاتهم ومطالبهم على كافة المستويات'.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية


دعوات طلابية لـ"يوم الكوفية" الثلاثاء المقبل

دعوات طلابية لـ"يوم الكوفية" الثلاثاء المقبل

دعوات طلابية لـ"يوم الكوفية" الثلاثاء المقبل

دعوات طلابية لـ"يوم الكوفية" الثلاثاء المقبل

دعوات طلابية لـ"يوم الكوفية" الثلاثاء المقبل

دعوات طلابية لـ"يوم الكوفية" الثلاثاء المقبل

دعوات طلابية لـ"يوم الكوفية" الثلاثاء المقبل

دعوات طلابية لـ"يوم الكوفية" الثلاثاء المقبل