مقترح لتقسيم امتحان نقابة المحامين لجزأين

مقترح لتقسيم امتحان نقابة المحامين لجزأين
صورة توضيحية (pixabay)

توصّل رئيس كتلة "المعسكر الصهيوني" في الكنيست، يوئيل حسون، إلى اتفاق مع رئيس نقابة المحامين، إيفي نافيه، على تقسيم امتحان نقابة المحامين، إلى امتحانين منفصلين، كما ورد في صحيفة "يسرائيل هيوم"، اليوم الأحد.

ويعتبر امتحان نقابة المحامين مصدر قلق لطلاب القانون في صيغته الأخيرة، إذ إن نسبة الرسوب فيه مرتفعة جدا، خصوصًا عند الممتحنين العرب.

ومن المتوقّع أن ينقسم الامتحان، الذي مدته سبع ساعات ويشمل استراحتين من 7 دقائق، إلى قسمين. ومن شأن هذا الإجراء أن يخفّف كثيرًا من الضغط على الممتحنين، الأمر الذي من شأنه أن يضاعف معدّل مدّة حلّ سؤال واحد من دقيقتين إلى أربع دقائق.

ويتعين على وزيرة القضاء، أييليت شاكيد، أن توافق عليه حتى يصبح الإجراء ساريًا. ورغم مباركتها لهذه الخطوة، إلا أنها تخوّفت من أن يكون تمويل هذا التقسيم على حساب الممتحن.

واشترطت شاكيد، في بيان، موافقتها على هذا الإجراء بألا يكون تمويله على حساب الممتحنين، الذين يواجهون مشاكل مادية أساسا.

وردّت نقابة المحامين على بيان الوزارة، بالقول إن "هدف التقسيم هو التسهيل على الممتحنين، القسم الأول سيكون امتحان تحليلي والقسم الثاني هو امتحان في جوهر القوانين، مثلما يُمتحن طلاب تدقيق الحسابات. وستدعم نقابة المحامين هذا الموضوع كلما أثير من جديد داخل الوزارة".

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018