الناصرة: مبادرة موسيقيّة تبعث الحياة في البلدة القديمة

الناصرة: مبادرة موسيقيّة تبعث الحياة في البلدة القديمة
من الأمسية (عرب ٤٨)

نظّم الموسيقار النصراوي، بشارة هاروني، أمسية فنيّة ثقافية في البلدة القديمة بمدينة الناصرة، تخللها عروض موسيقية في عدد من المقاهي الثقافية في سوق الناصرة.

وقال هاروني، الذي وصل فنه وعزفه على البيانو إلى أكثر من محفل عالميّ، لموقع "عرب 48" إنه ابن البلدة القديمة في الناصرة التي ولد فيها، لكن "وضع البلدة القديمة والسوق محزن جدًا وإن هذه المنطقة هي ’قلب الناصرة’ وإذا مات القلب، مات الجسد كله، لذلك جاءت مبادرتي هذه في مشروع للعزف الحي في عدد من المقاهي الثقافية في المدينة وهي المركز الثقافي ’ليوان’ والمقهى الثقافي ’المها’، و’تنتنة’ و’مستكة’ و’زاوية غادة’ وغيرها".

وتابع هاروني لموقع "عرب 48" إن الأمسية كانت ناجحةً جدًا وأن العديد من أهالي المدينة عادوا إلى البلدة القديمة فرادىً ومجموعاتٍ، الأمر الذي انعكس في انتعاش الحركة الثقافية في السوق والبلدة القديمة، مؤكدًا على رغبته في الاستمرار بهذه العروض وقال "أنا سأكون أول العازفين في هذه الأمسيات دون أن أطلب مقابلًا".

وتجدر الإشارة إلى أنّ هنالك العديد من المبادرات التي تقام مؤخرا لإعادة "الحياة" إلى البلدة القديمة وسوق الناصرة، الذي كان في الماضي القلب النابض لمدينة الناصرة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018