تغيير نموذج امتحان "الميتساف" بالمدارس الابتدائية والإعدادية

 تغيير نموذج امتحان "الميتساف" بالمدارس الابتدائية والإعدادية
(توضيحية)

أعلنت وزارة التربية والتعليم، اليوم الإثنين، عن تغيير نموذج امتحان فحص "مؤشرات النجاعة والنمو المدرسي" (ميتساف)، في المدارس الابتدائية والإعدادية، على أن يتم العمل بالنموذج الجديد   مطلع العام الدراسي المقبل.

وفي العام الدراسي الحالي ستقوم المدارس بتقييم داخلي فقط ولن يكون تقييم خارجي بموضوع التحصيل العلمي. وسيكون للمدرسة وللمعلمين مجموعة من الأدوات مثل امتحانات، ومهمات، وامتحانات ميتساف سابقة وغيرها تشكل تقييما ملخصا.

وتم اعتماد النموذج الجديد وأحداث التغييرات بالنموذج المعمول به من قبل لجنة فحص مهنية شكلتها الوزارة، وذلك على ضوء الأصوات التي تعالت من قبل لجان أولياء أمور الطلاب، ونادت بضرورة القيام بفحص مجدد لتقييم الميتساف، لأن جلب معه ظواهر سلبية كثيرة وغير مرغوب فيها بالذات في أعقاب نتائج امتحانات الميتساف التي نشرت بالعام 2018.

ودلت على الظواهر السلبية على التحضير المسبق والمكثف لامتحان الميتساف من قبل المدارس، والمس بالمسار والعمل اليومي للتعلم، واستعمال وتجنيد موارد كثيرة خدمة للطلاب الممتحنين.

وجاء في بيان صادر عن وزارة التربية والتعليم "بعد انتهاء عمل اللجنة المهنية التي تمّ تعيينها لفحص نموذج التّقييم لامتحانات الميتساف النمو والنجاعة وبعد القيام بعمل استشاري واسع مع الجمهور من مفتّشين، ومديرين، ومعلمين، أهال وطلاب ومديري أقسام معارف أقرت الوزارة نموذج تقييم جديد لجهاز التعليم".

وأضاف البيان "هذا النموذج الجديد تم على ضوء الأصوات التي تعالت ونادت بضرورة القيام بفحص مجدد لتقييم الميتساف لأن جلب معه ظواهر سلبية كثيرة وغير مرغوب فيها بالذات في أعقاب نتائج امتحانات الميتساف الذي نشرناه عام 2018".

وتابعت الوزارة في البيان "كل هذه الظواهر وأمور أخرى أدت إلى المس بجهاز التدريس والتعليم وبموضوع طهارة ونزاهة التقييم  الميتساف، وبناء على ما ذكر قررنا الانطلاق إلى برنامج واسع من الحوار مع الجمهور بهدف وضع نموذج جديد للتقييم.

وسيكون نموذج التقييم مركبا من 4 مركبات وسيكون ملائما لشخصية الطالب البالغ ومتجانسا مع نموذج الدول المتحضرة النامية، والذي يعتمد على 3 ركائز وهي المعرفة، المهارات والقيم".

وفي أعقاب توصيات اللجنة المهنية وبعد الاستشارة مع الجمهور الواسع ومع خبراء بموضوع التقييم تم وضع نموذج تقييم جديد مكون من 4 مركبات: أدوات تقييم داخلية، ودمج تقييم خارجي، وتغيير نماذج التقييم بكل ما يتعلق بالمناخ التربوي، وتقييم عمليات تربوية في المدرسة بواسطة أدوات قياسية إضافية وجديدة تساهم في عكس الصورة التربوية الشاملة للمدرسة.

وسيعتمد نموذج التقييم الجديد على قدرات الطواقم التّعليميّة باستعمال طرق تقييم، وتعزيز الثقة بالمدرسة وبالعملية التربوية من خلال توفير وتزويد الطواقم التّعليميّة والمدارس بأدوات تقييم جديدة إضافة إلى الأدوات الموجودة.

وكذلك، خلق ثقافة تنظيميّة داعمة بضرورة إجراء تقييم من إدارة الوزارة، ألوية وسلطات محلية، كما أن نموذج التقييم الجديد سيتم بشكل تدريجي حتّى يتسنّى للمدارس أن تستعد بشكل جيد.