على اثر العدوان: حملة تحريض غير مسبوقة على الطلاب العرب في جامعة حيفا وتهديد بالقتل

على اثر العدوان: حملة تحريض غير مسبوقة على الطلاب العرب في جامعة حيفا وتهديد بالقتل
ملصق يدعو الى طرد الطلاب العرب من الجامعة

تشهد الأيام الأخيرة في جامعة حيفا حملة تحريض خطيرة وكبيرة وغير مسبوقة على الطلاب العرب، في أعقاب وقفة الحداد على أرواح الشهداء في غزة التي جرت صباح يوم الخميس الماضي احتجاجا على الحرب العدوانية على الشعب الفلسطيني في غزة.

ففي أعقاب وقفة الطلاب العرب تناقلت بعض وسائل الإعلام العبرية خبرا مفاده ان الطلاب العرب وقفوا حدادا على روح الشهيد أحمد الجعبري، خصوصا وان عشرات من الطلاب اليهود قاموا بالتظاهر قبالة الطلاب العرب مع الأعلام الإسرائيلية هاتفين بشعارات دعم لعملية جيش الإحتلال في قطاع غزة.

ومن بعدها قام رئيس بلدية حيفا يونا ياهيف بإرسال رسالة الى رئيس جامعة حيفا وادارتها، وعممها على وسائل الإعلام، يطالب فيها منع الطلاب العرب "المتطرفين" على حد تعبيره، من الوقوف والتظاهر اعتراضا على العدوان الإسرائيلي.

حملة التحريض لم تنتهي هنا، إذ قام مجموعة من الطلاب اليمينيين اليهود وبمشاركة نقابة الطلاب العامة في جامعة حيفا، بالدعوة الى المشاركة في التجمع صباح يوم الأحد في الجامعة دعما لجيش الاحتلال وردا على الطلاب العرب، إذ عمموا عبر الفيسبوك دعوة للقدوم بأعلام اسرائيل.

وخلال التصفح في الدعوة التي أنشأوها على الفيسبوك، رصد موقع عــ48ـرب مجموعة كبيرة من تصريحات وملصقات عنصرية وفاشية، تدعو صراحة الى محاكمة الطلاب العرب الذين شاركوا بوقفة الحداد الخميس الماضي، كما تدعو الى اخراجهم من الجامعة، وتدعو الى قتل العرب وابادة غزة، كما وضعوا صورا مسيئة للقرآن يتحفظ موقع عــ48ـرب على نشرها.


- تحريض مكثف في اكثر من موقع ضد احدى الطالبات العربيات -

بدورها علقت جامعة حيفا على الموضوع عبر صفحتها الرسمية في الفيسبوك بالقول، ان جامعة حيفا تقف الى جانب الجنود الإسرائيليين في معركتهم بغزة، مضيفة انها سوف تعاقب كل من يحاول خرق القانون.

اضافة الى ذلك، تم انشاء عريضة تطالب بمحاكمة الطلاب العرب الذين شاركوا بوقفة الحداد، إذ وقع عليها مئات الطلاب اليهود حتى الآن،
كما علم موقع عــ48ـرب ان هنالك طلابا عربا وصلهم رسائل تهديد من قبل طلاب يهود بالقتل عبر الفيسبوك.

كما علم موقع عــ48ـرب انه من المحتمل أن يأتي عضو الكنيست الفاشي باروخ مارزل للمشاركة في النشاط الذي تنظمه نقابة الطلاب غدا في الجامعة، وفي محاولة اضافية للتحريض والإستفزاز.

ومن المتوقع أن تشهد جامعة حيفا غدا تواجدا أمنيا مكثفا وغير مسبوق.

وفي حديث مع سكرتير التجمع الطلابي الديمقراطي وعضو لجنة الطلاب العرب الطالب أنس الياس معلقا على الموضوع، قال: "نؤكد بدورنا أن اليمين العنصري وغيره يحاول جر الطلاب العرب الى الى مواجهة مفتعلة بهدف التحريض على الطلاب العرب، خصوصا في ظل الأجواء العنصرية المستشرية".

وأضاف "نحن نؤكد انه من حقنا الوقوف مع شعبنا الفلسطيني وضد الحرب الهمجية كطلاب عرب فلسطينيين، ونحذر من اي محاولة للتحريض على الطلاب العرب التي لن تثنينا عن الوقوف الى جانب أبناء شعبنا الفلسطيني، واننا نرفض كل المحاولات التي يسعى اليها البعض وبشكل منظم، لمحاكمة اي طالب عربي وقف دقيقة صمت حدادا على شهدائنا في غزة، وأننا سنستمر في تنظيم النشاطات الداعمة لحق شعبنا الفلسطيني بالعيش الكريم بدون الإحتلال".


- ملصق تم وضعه في صفحة الفيسبوك الخاصة بحدث يوم غد يدعو الى محو غزة -


- رسالة رئيس بلدية حيفا لإدارة الجامعة -

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018