البعنة: ردود فعل واسعة حول إلغاء مشروع بيرح

البعنة: ردود فعل واسعة حول إلغاء مشروع بيرح

أثيرت في الأيام الأخيرة ردود فعل واسعة، على موقع التواصل الاجتماعي 'فيسبوك'، حول إلغاء مشروع 'بيرح' في قرية البعنة بمنطقة الشاغور.

وتلقى الطلاب الجامعيون رسالة نصية من قبل مركزة مشروع بيرح في منطقة الشمال، مفادها بأن فعاليات المشروع للسنة الدراسية الحالية قد ألغيت بناء على طلب رئيس مجلس محلي البعنة.

وعبرّ الطلاب الجامعيون المنتسبون للمشروع عن استغرابهم من الرسالة التي تلقوها، ما أثار علامات استفهام لديهم حول حقيقة إجراءات إلغاء مشروع بيرح، خصوصا أنه يساهم في تلقيهم منحة دراسية.

وبهذا الصدد، عقد اجتماع بين رئيس مجلس محلي البعنة، عباس تيتي، والطلاب الجامعيين، واتضح خلاله بأن المشروع مستمر وأن ما أثير بشأن إلغائه عار عن الصحة، دون التطرق لدواعي وأسباب الرسالة الصادرة باسم مركزة المشروع بمنطقة الشمال.

وعد حصارمة

وقالت الطالبة وعد حصارمة، لـ'عرب 48'، إننا 'تلقينا رسالة من مركزة مشروع بيرح أول أمس، الخميس، تفيد بأنه تم إلغاء مشروع بيرح بناء على طلب رئيس المجلس المحلي في القرية'.

وأضافت أنه 'بناء عليه اجتمعنا برئيس المجلس من أجل استيضاح الأمر، حيث تحدث الرئيس بما لديه بهذا الصدد، ومن ناحية أخرى لم يمنحنا الأحقية الكاملة بالإعراب عن موقفنا كحق شرعي لنا'.

وتابعت أننا 'قمنا بتعيين جلسة أخرى مع رئيس المجلس من منطلق أحقيتنا بمعرفة الأسباب، لا سيما وأن الأمر مسّ بنا كطلاب جامعيين بعد النشر وردود الفعل التي أثيرت في مواقع التواصل الاجتماعي'.

وأردفت أن 'النتيجة التي توصلنا لها من خلال جلسة اليوم، هي استمرار مشروع بيرح، بالإضافة إلى إقامة فعالياته بالمدرسة الابتدائية 'ج'، وهذا أمر يبعث الأمل في نفوس الطلاب الجامعيين من أجل تلقي منح دراسية لا سيما وأن هناك نسبة كبيرة من الطلاب تشارك بالمشروع'.

وأنهت حديثها قائلة إنني 'أتوجه لجميع الطلاب من أجل الحفاظ على لغة الحوار بواسطة التفاهم والاحترام والثقة، وكذلك الأمر ينطبق على المجلس المحلي ومعاملتنا بالمثل، دون الخروج عن هذا السياق'.

وذكر الطالب الجامعي ثائر عباس، لـ'عرب 48'، 'أولا أتوجه بالشكر لرئيس المجلس بعد تلبية دعوتنا بعقد جلسة في أعقاب الإلغاء المفاجئ لمشروع بيرح في القرية، والتي أعلن خلالها عن إعادة المشروع دون الخوض في أسباب ودواعي إلغائه'.

ثائر عباس

وأكمل حديثه قائلًا إن 'رئيس المجلس لم يفسح المجال أمامنا من أجل البحث في أسباب ودواعي إلغاء المشروع، كما أن الأجواء التي شهدتها الجلسة لم تكن مناسبة، واكتفى رئيس المجلس بالإجابة بأن مشروع بيرح مستمر'.

وناشد قائلا 'أتمنى من الجميع التحلي بالصبر والتروي وألا تجر العصبية بعضهم نحو توجيه الاتهامات النابع من خلافات سياسية'.

وعقب رئيس مجلس محلي البعنة، عباس تيتي، لـ'عرب 48'، قائلًا إن 'كل ما يتردد حول إلغاء مشروع بيرح في القرية هو عار عن الصحة، ولست على دراية من أين أتى هذا القرار'.

وأشار إلى أن 'إقحام ابنتي بهذا الصدد دفعني القيام بالدفاع عن الحق كأي طالب أو طالبة، فلا يمكن أن تحرم ابنتي أو ابنة أي مسؤول في هذا البلد بأي موضوع، كون والدها عامل أو رئيس مجلس أو مدير وما إلى ذلك، فهذا حق شرعي لجميع الطلاب الجامعيين ولطالما أعمل من أجل حصول كل صاحب حق على حقه'.

عباس تيتي

وشدد أن 'المجلس لم يكن في يوم من الأيام مسؤولا عن تقديم منح مشروع بيرح، بل إن المشروع بذاته هو المسؤول عن ذلك، وعليه أرى بأن الضجة التي أثيرت ليست مبنية فقط على دوافع سياسية من قبل أناس مغرضين'.

وأضاف 'من هنا أقول للطلاب الجامعيين، ناموا مطمئنين فمشروع بيرح متواصل في القرية، فأنتم قلوبنا وأعيننا ومستقبلنا وأملنا، فلو كان بنيتنا المس بهذه الشريحة لما كنا قد قدمنا ما قدمناه من أجل منفعتهم سواء إن كان بالمشروع الصيفي أو المنح الدراسية'.

وأردف أننا 'وجدنا في هذا البلد الطيب من أجل مصلحته، فما قدم للتربية والتعليم في هذه الفترة لم يقدم بالسابق، وهذا حق وواجب وفرض علينا، وكفى لكل مغرض أن يتفوه بعبارات لا تليق بمقام هذا البلد'.

اقرأ/ي أيضًا | الناصرة: انطلاق مشروع مناهضة العنف 'لون بلدك بالحياة'

وأكد في الختام أنه 'كما أسلفت مشروع بيرح مستمر وإذا كان هنالك فعاليات يوم الثلاثاء القادم سيباشر الطلاب بها، وعليه المجلس المحلي لم ولن يكون عائقا أمام ذلك'.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


البعنة: ردود فعل واسعة حول إلغاء مشروع بيرح

البعنة: ردود فعل واسعة حول إلغاء مشروع بيرح

البعنة: ردود فعل واسعة حول إلغاء مشروع بيرح