إحياءً للتراث الفلسطيني... جداريات في شوارع غزة

إحياءً للتراث الفلسطيني... جداريات في شوارع غزة
جداريّة في غزة (الأناضول)

شارك العشرات من الفنانين التشكيليين، في قطاع غزة، اليوم الخميس، في رسم جداريات بطول 200 متر، 'إحياءً للتراث الفلسطيني'، كما يقولون.

واحتوت الجداريات، التي أشرفت على تنظيمها وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، أونروا، ورُسمت على جدران مدارس تابعة لها في مدينة غزة، على رسومات تشكيلية متعلقة بالتراث الفلسطيني، بالإضافة إلى بعض الرسومات الخاصة بالمسجد الأقصى، وأخرى متعلقة بقرى فلسطينية قديمة.

وقالت الفنانة التشكيلية، لينا شقليه، في حديث مع وكالة الأناضول للأنباء إن 'الهدف من الجداريات في شوارع قطاع غزة، هو إحياء التراث الفلسطيني، وتذكير الأجيال الصاعدة به'.

وأضافت: 'التراث قضية بالغة الأهمية، يجب أن تحظى بدعم كبير من الشعب الفلسطيني'، مشيرة إلى أنها رسمت صور فنية للمسجد الأقصى، وملابس وبيوت تراثية قديمة.

من جانبها، قالت الفنانة التشكيلة نهيل مهنا، إن الجدارية تهدف لتوعية الأجيال الجديدة، وتذكيرهم بالتراث الفلسطيني.

وأضافت مهنا 'تأتي الجداريات لتنمية الحس الإبداعي لدى فئة الأطفال، ومحاولة إبعادهم عن الوضع السياسي الفلسطيني'.

وقالت إن الفن 'مؤثر جيد، وهو القوة الناعمة للتأثير على المجتمع الفلسطيني وإبعاده عن تأثيرات الحصار الإسرائيلي'.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018


إحياءً للتراث الفلسطيني... جداريات في شوارع غزة

إحياءً للتراث الفلسطيني... جداريات في شوارع غزة

إحياءً للتراث الفلسطيني... جداريات في شوارع غزة

إحياءً للتراث الفلسطيني... جداريات في شوارع غزة