نبض الشبكة: أمجد وليس نورمان

نبض الشبكة: أمجد وليس نورمان
الصورة التي جمعت عيسى بريغيف

أثارت الصورة التي نشرها الممثّل نورمان عيسى 'أمجد'، خلال لقائه مع وزيرة الثقافة الإسرائيلية، المتطرّفة ميري ريغيف، غضب النشطاء على شبكات التواصل الاجتماعي، خصوصا في ظل الظروف الراهنة إذ تقود ريغيف هجمة شرسة على الثقافة العربية الفلسطينية عموماً في البلاد، كان آخر خطواتها وقف تمويل مسرح الميدان في مدينة حيفا.

ونشر عيسى على صفحته الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي صورة تجمعه بريغيف، وكتب معلّقاً أن المحادثة كانت 'عكس كل ما دار في وسائل الإعلام'، من أن العلاقات متوترة بينهما.

وعلى الرغم من أن عيسى قام بعرض مسرحية في المستوطنات بعد أن قامت ريغيف بالتهديد بوقف تمويل مسرحه في مدينة يافا، كتب بعد انتهاء الجلسة أنه 'نجحنا أن نتوصّل لنتائج معيّنة، وهذا هو البرهان أن بواسطة الحوار بالإمكان تغيير الواقع'، متغاضياً عن تصريحات الوزيرة وقرارها بإيقاف تمويل مسرح الميدان واصفاً إياها 'بالمرأة الحنونة'.كما تجاهل تهديدها بوقف تمويل مسرحه في يافا إذا رفض العرض في المستوطنات.

وربط الناشطون على شبكات التواصل الاجتماعي، بين تصرّف عيسى وشخصية 'أمجد'العربي الجيد'  الذي يؤديه في مسلسل 'شغل عرب'  الذي يبث في القناة الإسرائيلية الثانية،  والذي يسعى دائماً لنيل إعجاب الإسرائيلي الأبيض فيه.

ومن الجدير ذكره أن 'أمجد' يجسّد في المسلسل شخصية العربي الجيد، الذي يتملّق للإسرائيلي الأبيض، ويستنكر لهويته العربية ويسعى دائماً للإثبات بأنه مختلف عن العرب، ساعياً لتقبّل الإسرائيليين له.

 

 

زمن الدو كيوم البيضاء :)

Posted by Waseem Khir on Saturday, June 20, 2015

وعلى صفحة عيسى الشخصية، علّق الناشطون بالقول إن 'هذا أمجد، وليس عيسى'. وعلّق ناشط آخر قائلاً لعيسى إن 'ما قمت به هو بمثابة إغلاق فم كل من تضامن معك عندما اتخذت قراراً بعدم العرض في المستوطنات، وقلت لهم بأنك موافق على سياسة تكميم الأفواه'. أمّا الناشط عمّار أبو قنديل فقال لعيسى إنه 'نطالبك بعدم الحديث عن المبادئ وحرية التعبير، من اليوم فصاعداً لا تتحدّث عن الأخلاق، انت اخترت المصاري وبعت الأخلاق'. وكتب آخر 'نورمان عيسى... أبيع نفسي' بالإضافة إلى تعليق الناشط رامي عامر بالقول إن 'نورمان ولوسي اهريش واحد'.

أمّا الممثل وسيم خير، فنشر صورة ساخرة لنورمان وريغيف، وكتب معلّقاً عليها إنه 'زمن الدو كيوم البيضاء'. وأضاف خير أن نورمان عيسى نموذج واضح لشخص الراضخ المسالم المؤمن البسيط من أجل ميزانية الفن من دولة الأبارتهايد وعلّق المخرج بشّار مرقص على الخبر قائلاً إنه 'مخجل'.

وربط الناشطون بين مقالة الكاتب الإسرائيلي، جدعون ليفي، تحت عنوان 'نورمان عيسى، ليس لك مكان هنا' وقال فيها إن 'عيسى قام بكل شيء لأجل أن يكون عربي جيد'، وتصرّف عيسى، إذ قالت الناشطة والباحثة همّت زعبي إنه 'هديك اللحظة الي نورمان عيسى ما خيّب آمال جدعون ليفي، بس رفض يسمع نصيحته'. وكتبت الباحثة علا نجّار تصحيح لليفي قائلة إن 'نورمان قام بكل شيء لأجل أن يكون عربيّ جيد، وأكثر من كل شيء أيضاً'.

واختار الناشط رأفت آمنة جمال أن يختزل عدم تضامنه مع نورمان عيسى عندما قرّر عيسى ألّا يعرض في مستوطنات بالقول 'بأمنلوش'، وأضاف 'كنت ع وشك أعملها من منطلق إنه نجيبه ع 'أحضان الشعب'، ولكن بالفترة الأخيرة معدتش كثير أومن بخطاب الاحتواء، واجريي بوجعوني بقعّد حدا بحضني! منيح إني مكتبتش عنه ستاتوس.

أمّا الصحافي سهيل كيوان فكتب أنه 'من يكون نجما في مسلسلات من طراز ( عفوداه عرفيت) مثل نورمان عيسى التي في جوهرها جلد للذات وليست نقدا للعرب، وشعور عميق بالنقص أمام المستعمر ويرى فيه مثاله الأعلى لا يمكن اصلاحه ..ولا يعول عليه.....وليذهب وليمثل في كريات أربع '.

الصورة التي جمعت عيسى بالوزيرة

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019